أسعار النفط تهدد نمو الإقتصاد التركي

الثلاثاء 2013/09/03
الخام التركي يشهد تراجعا بسبب ارتفاع الأسعار العالمية

أنقرة- قال وزير الطاقة التركي تانر يلدز إن أسعار النفط العالمية ارتفعت إلى مستويات لا تطاق وينبغي أن تتراجع نحو عشرة دولارات للبرميل كي يستمر نمو الطلب التركي على الخام.

وأضاف يلدز أنه "في الوقت الحالي نتوقع استمرار الطلب التركي على النفط لكن ينبغي كي يواصل أن يتراجع سعر النفط. هذا السعر غير محتمل… ينبغي أن يتراجع حوالي عشرة دولارات للبرميل".

وقال وزير الطاقة التركي إن تركيا تجري محادثات مع الصين بشأن شراكة محتملة في مشروع لتوليد الكهرباء من فحم اللجنيت أرجأه الشريك الأصلي شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة). وقال يلدز "الشركات الصينية أكثر ظهورا هنا. أرى أنهم يبذلون جهدا ولديهم حماس لذلك".

وكانت شركة طاقة اتفقت في يناير الماضي على بناء محطات للكهرباء تعمل باحتياطيات فحم اللجنيت في منطقة أفشين البستان في تركيا، لكنها أعلنت الأسبوع الماضي تأجيل المشروع.

وقالت مصادر في قطاع الطاقة التركي إن الشركة تنوي الانسحاب من المشروع. وعبرت تركيا عن تصميمها على تنفيذ المشروع وبدأت محادثات مع كوريا الجنوبية بشأنه.

وتقول وزارة الطاقة التركية إن منطقة أفشين البستان بها نحو 4.4 مليار طن من اللجنيت أي نحو 40 بالمئة من إجمالي الاحتياطيات في تركيا ويمكن أن توفر ما يصل إلى ثمانية آلاف ميغاوات من الكهرباء في جنوب شرق تركيا إذا جرى استغلالها بالكامل.

وقد ارتفع سعر خام برنت نحو ثلاثة بالمئة الأسبوع الماضي وهو أكبر ارتفاع أسبوعي له منذ أوائل يوليو بسبب مخاوف من تأثير ضربة عسكرية قد يوجهها الغرب لسوريا على صادرات النفط من الشرق الأوسط فضلا عن توقف إمدادات من ليبيا والسودان.

وانخفض برنت اليوم بشكل كبير ليصل إلى نحو 111 دولارا للبرميل بعد أن قال الرئيس الأميركي باراك أوباما، إنه سيطلب موافقة الكونغرس على القيام بعمل عسكري ضد سوريا وهو ما سيؤخر أي ضربة جوية.

10