أسعار النفط والذهب تواصل انحدارها إلى مستويات مقلقة

الثلاثاء 2014/09/16
سعر الخام الأميركي الخفيف تحرك قرب حاجز 91 دولارا للبرميل

لندن - هبط سعر خام برنت إلى أدنى مستوى له في أكثر من عامين أمس ليتحرك تحت حاجز 97 دولارا للبرميل، بعد أن ألقت سلسلة من البيانات الاقتصادية الضعيفة من الصين أكبر مستهلك للطاقة في العالم بظلالها على توقعات الطلب على النفط وسط وفرة في المعروض.

ونما إنتاج المصانع في الصين بأضعف وتيرة في نحو 6 سنوات في أغسطس، بينما تباطأ النمو أيضا في قطاعات رئيسية أخرى وهو ما أثار مخاوف من أن يكون ثاني أكبر اقتصاد في العالم معرضا لخطر التباطؤ الحاد.

وبلغ سعر خام برنت في عقد أكتوبر الذي انتهى أجله أمس 96.21 دولارا للبرميل وهو أدنى مستوى منذ الثاني من يوليو 2012.

وتحرك سعر الخام الأميركي الخفيف قرب حاجز 91 دولارا للبرميل بعد أن لامس أدنى سعر له في 16 شهرا، حين بلغ 90.43 دولارا الذي سجله الأسبوع الماضي.

في هذه الأثناء لم تتمكن أسعار الذهب من الاستفادة من تراجع الأسهم الأوروبية إثر البيانات الصينية المخيبة للآمال، فبقيت قريبة من أقل مستوى في ثمانية أشهر قبل اجتماع لجنة السياسات لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) الذي قد يلمح لرفع أسعار الفائدة.

وقد يكون الاجتماع الذي يبدأ اليوم محوريا في النقاش الدائر بخصوص تعديل محتمل لموقف مجلس الاحتياطي تجاه سعر الفائدة. ويتابع المستثمرون الاجتماع عن كثب بحثا عن مؤشرات على توقيت رفع أسعار الفائدة للمرة الأولى في ثمانية أعوام.

وقالت جورجيت بويل المحللة في أيه.بي.أن أمرو إن “خسائر الذهب ترجع بصفة أساسية لصعود الدولار .. أعتقد أنها ستنخفض من جديد مع تسليط الضوء على اجتماع مجلس الاحتياطي”.

11