مقالات الكاتب

01-27-2018
الدوحة ضيعت الفرص الكثيرة سابقا ووصلت في النهاية إلى عزلتها الحالية، وهذه الأعمال العدوانية ضد الإمارات لن تمنحها فرصة جديدة ولن تكسر المقاطعة بل سيكون تأثيرها عكسيا.
01-20-2018
الإصلاح لا يحتاج إلى 100 مليار دولار فقط كما يرى رئيس الوزراء حيدر العبادي بل إلى ثقافة وطنية جديدة. نحتاج إلى عناد وطني والتمسك بالبلاد وحماية الأجيال القادمة من الضياع.
01-18-2018
المشكلة تكمن في خطاب الكراهية. في البداية كنا نكره الشيعي والفارسي معا. بعدها صرنا نكره الفارسي فقط وخرجنا بنصف الحلول وهو القبول بالشيعي العربي، في النهاية نحن لا نفهم القيم الإنسانية التي لا تقبل التجزئة.
01-13-2018
ليس مهما هدم الموصل المهم سلامة المدن العربية. ليس مهما بيوتنا بل المهم بيوت العرب، وحتى بعد بناء مدننا وبيوتنا نعود مرة أخرى للقيام بدورنا كعرب وليس كعراقيين وهو حماية البوابة الشرقية من إيران.
01-10-2018
أثر الدور القطري كثيرا على سياسة الدوحة الخارجية، فقد انتقلت من وسيط إلى طرف يقود ويحرض ويتحكم في الأحداث ويعقد الصفقات مع الإرهابيين.
01-06-2018
الإيرانيون يريدون إصلاحات لكن الشعب لا يثق بأميركا، فقد رأوا مصير العراق وسوريا وغيرهما ولا أحد منهم يريد أن يرى مصير شيراز كمصير حلب ولا مصير طهران كمصير الموصل.
01-02-2018
المرشد الأعلى علي خامنئي يسمن أتباعه في الخارج كحزب الله والحوثيين ويجوع مواطنيه.
12-14-2017
خطوة حل الميليشيات عظيمة واستجابة القادة إلى نداء حيدر العبادي أثارت إعجاب العراقيين. العراق يحتفل بالنصر على الإرهاب والعالم كله يحتفل معه.
12-09-2017
الوضع العربي محزن اليوم ولكن تصريحات شيعة العراق غير مطمئنة. أعتقد أن انتصاراتهم العسكرية المتلاحقة قد أصابتهم بالعجب.
12-06-2017
خطأ علي عبدالله صالح هو التحالف مع جماعة متطرفة لا تفرق بين الحليف والرهينة، وقد سقط في النهاية برصاصها.
12-02-2017
مع الزمن حين فهمنا البلد أول شيء نفكر فيه حين نلتقي بامرأة هو هل هي خطر على حياتك أم لا؟ فكلمة واحدة منها لو كانت غريبة الأطوار يمكن أن تفقد بسببها جواز سفرك لسنوات، وربما تنفق مدخراتك على المحامي. لهذا فإن التهذيب ليس أخلاقا من الأبيض بل خوف من القانون.
11-30-2017
التحول السعودي الأخير أفقد إيران توازنها فهي لا تعرف ماذا تفعل؟ هل تستمر في سياستها الدينية التي تنشر الخرافات، بينما تترك للمملكة قيادة الحداثة والتنوير؟ هذا موقع محرج بالنسبة لأمة ذات حضارة عريقة كإيران.
11-25-2017
في العراق هل يحق لنا التساؤل عن الدرس الذي يتعلمه السني العراقي من استقبال وزير الداخلية قاسم الأعرج في السعودية استقبالا رسميا؟ هل يعني هذا أنك لو التحقت بالجيش الإيراني ودعمتك إيران لتصبح في منصب رفيع بالدولة العراقية، فهذا سيؤهلك في المستقبل للصدر العربي الرحب؟
11-22-2017
المطلوب النزاهة ومحاسبة الفاسدين بالقانون ولكن بمشاعر الحرص والبناء، وبمشاعر الإخلاص للوطن. فلا نريد معولا جديدا للكراهية والحروب الأهلية والتمزق بحجة أن الدولة فاسدة بالعموم.
11-18-2017
التفكير بالجنة هو رغبة في العودة إلى الوطن. رغبة في العودة إلى الشباب. وهذا ما يجعل من هذه الفكرة في المهجر ذات جاذبية كبيرة وقد تؤدي إلى انتشار عقيدة الموت والإرهاب.
11-16-2017
الدولة العراقية اليوم في حالة تحدّ مصيري مع “أعداء الدولة” من ميليشيات وإرهابيين، وعلى جميع القوى الأساسية التي هزمت الإرهاب من قبل، أن تعمل على هزيمة الأفكار المخربة للدولة، وأولاها الميليشيات المسلحة والمشاريع الدينية.
11-11-2017
لبنان في مخطط سليماني سيُصبِح القاعدة والميناء الأكبر للثروة الشيعية والتبادل التجاري والسياحي فهل تسكت السعودية مثلا؟ هل تسمح لإيران بنجاح بهذا الحجم؟
11-06-2017
لا بد من الانتظار لنعرف إلى أين تتجه هذه التطورات. هل نحن على حافة إعلان إصلاحات داخلية وسلام، أم نحن على حافة حرب خارجية إقليمية على عدو خارجي؟
11-04-2017
الوطنية العراقية أصبحت اليوم تعني الطاعة والولاء للشيعة إلى درجة أن القوات الخاصة والطيارين المتخرجين من الكلية العسكرية يؤدون القسم العسكري في الضريح الحسيني.
11-02-2017
الخطاب الديني الحاد مكلف ثقافيا وعقليا وسياسيا لأنه يعود إلى الماضي فهو يفترض قضية عجيبة، وهي أن الماضي يحمل المعرفة وعلينا الرجوع إليه.