أسلوب الحياة الخاطئ يهدد نقاء البشرة

التوتر النفسي يتسبب في ارتفاع مستوى هرمون التوتر الذي لا يظهر في صورة العصبية وسرعة الاستثارة فقط، بل أيضا في صورة شوائب تهاجم البشرة.
الجمعة 2019/01/18
العناية بالبشرة يحارب الشوائب

برلين- يهدّد أسلوب الحياة الخاطئ البشرة بالشوائب التي تسلبها نقاءها ونضارتها وتُطفئ إشراقتها.

وأوضحت خبيرة التجميل الألمانية ناتالي فيشر، أن الإفراط في تناول الوجبات السريعة وشرب الخمر يشكلان عبئا كبيرا على الكبد، فيحدث خلل بعمليات طرد السموم من الجسم، وتكون النتيجة حينئذ هي ظهور البثور والرؤوس السوداء على البشرة.

كما يتسبب التوتر النفسي في ارتفاع مستوى هرمون التوتر “الكورتيزول”، والذي لا يظهر في صورة العصبية وسرعة الاستثارة فقط، بل أيضا في صورة شوائب تهاجم البشرة.

ولمحاربة شوائب البشرة تنصح فيشر المرأة بأخذ قسط كاف من النوم، وتناول الأغذية الغنية بالزنك بفضل تأثيرها المثبط للالتهابات.

ومن المهم أيضا العناية الجيدة بالبشرة، وذلك باستخدام المستحضرات المحتوية على مواد فعالة تمنح البشرة مظهرا نقيا وصافيا، مثل الريتينول وحمض الساليسيليك وبيروكسيد البنزويل. وبالإضافة إلى ذلك، تتمتع مستحضرات التقشير الإنزيمية بفعالية كبيرة في تنقية البشرة وتصريف الشوائب من المسام.

21