أسواق المزارعين تعزز حصتها في أسواق أبوظبي

الثلاثاء 2017/12/26
منتجات طازجة تصل فورا من المزارع إلى المستهلك

أبوظبي - تشير البيانات إلى أن أسواق المزارعين في الإمارات تمكنت من تغيير خارطة الطلب على المنتجات الزراعية كبديل يتفوق على المنتجات المستوردة بمزايا كثيرة بينها الأسعار والنوعية الطازجة لكونها تصل مباشرة من المزارع إلى المستهلكين.

وتدار تلك الأسواق من قبل مركز خدمات المزارعين خلال عطلة نهاية الأسبوع من الخميس إلى السبت وتقام في مناطق الشهامة وبني ياس في أبوظبي ومزيرعة في منطقة الظفرة على فترات المواسم المختلفة في معظم أشهر العام.

وتهدف تلك الأسواق إلى تسهيل مهمة أصحاب المزارع في بيع منتجاتهم الزراعية والحيوانية من الخضراوات والتمور والعسل والدواجن والبيض والبط والأرانب للجمهور مباشرة.

وتشهد الأسواق الثلاثة تزايدا ملحوظا في أعداد المستهلكين الباحثين عن المنتجات الطازجة. كما تشهد إقبالا متزايدا من أصحاب المزارع الذين يحرصون على جلب منتجات مزارعهم للاستفادة من ارتفاع الطلب في تلك الأسواق.

ويوفر مركز خدمات المزارعين منصات مظللة لعرض المنتجات الواردة مباشرة من مزارع المواطنين في أبوظبي والظفرة كما يوفر مواد التعبئة والتغليف ويضمن جودة المنتجات المعروضة وهويتها المحلية.

ويعمل المركز على تطوير وتوسيع هذه الأسواق وفتح أسواق أخرى في مناطق متفرقة من الإمارة وبالأخص في مدينة العين حيث تمثل هذه الأسواق فرصة للتنافس بين المزارعين وزيادة الاهتمام بالزراعة والعناية بالإنتاج المحلي.

وأكد المركز أن إقبال المتسوقين على أسواق المزارعين يتزايد كلما تحسنت الأحوال الجوية وأن ذلك يشجع المزيد من المزارعين على المشاركة وجلب منتجاتهم إلى تلك الأسواق.

وتشير البيانات إلى أن إنتاج المحاصيل الـزراعيـة في إمارة أبوظبي قفــز بنسبة 32 بالمئة خـلال السنوات الخمس الماضية ليصل إلى أكثر من 78 ألف طن في العام الماضي.

11