أسينسيو ينضم إلى سلسلة تجديد تعاقدات الملكي

الاثنين 2017/09/25
مهارات المواهب

مدريد - يستعد نادي ريال مدريد الإسباني لمواصلة سلسلة تجديد تعاقدات اللاعبين، التي تقوم بها إدارة الملكي في الأيام الأخيرة. وكشفت وسائل إعلام اتجاه النادي الملكي لتمديد عقد ماركو أسينسيو حتى عام 2023، مع وضع مبلغ 500 مليون يورو كشرط جزائي.

ويأتي التمديد لأسينسيو، بعدما أتم النادي تمديد عقود مارسيلو وكارفاخال وإيسكو وكريم بنزيمة وماركوس يورنتي، بالإضافة لاستمرار مفاوضات التجديد مع توني كروس ولوكا مودريتش ولوكاس فاسكيز وغاريث بيل وكريستيانو رونالدو.

وسيتم الإعلان الرسمي وتوقيع العقود في حفل، سيقام في البرنابيو، بعد مباراة بوروسيا دورتموند في دوري أبطال أوروبا هذا الأسبوع. واتفق الطرفان حول بنود العقد الجديد في 21 يوليو الماضي، ولكن انتظروا انتهاء الجولة الثانية لدوري الأبطال من أجل الإعلان الرسمي.

ووافق أسينسيو، على إضافة 3 سنوات أخرى في عقده، لينتهي في 2023 بدلا من 2020، ووضعت إدارة النادي الملكي، شرطا جزائيا كبيرا يقدّر بـ500 مليون يورو، حتى يبتعد كبار أوروبا عن الموهبة الإسبانية.

واستأنف ريال مدريد، تدريباته بعد فوزه على ديبورتيفو ألافيس 2ـ1 بالجولة الـ6 من الليغا، استعدادا لمواجهة بوروسيا دورتموند، بالجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا. وأجرى اللاعبون الذين شاركوا كأساسيين تمرينا خفيفا، في حين أجرى اللاعبون البدلاء مرانا مكثفا تحت إمرة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

أسينسيو وافق على إضافة 3 سنوات في عقده، لينتهي في 2023 بدلا من 2020، ووضع الملكي، شرطا جزائيا كبيرا

وتدرب كايلور نافاس وداني كارفاخال وسيرجيو راموس ورافائيل فاران وإيسكو ألاركون، داخل قاعة الألعاب الرياضية. وقبل يومين من مواجهة الفريق الألماني، لم يتعاف بعد أي من مصابي الفريق الملكي في حين يعد الأقرب للتعافي هو كروس الذي من المنتظر أن يخضع الاثنين، لفحص سيتقرر على إثره إمكانية عودته للملاعب.

ويواصل مارسيلو وثيو هرنانديز وخيسوس فاييخو وماتيو كوفاسيتش وكريم بنزيمة عملية تعافيهم. وشارك باقي لاعبي الفريق الأول بينهم غاريث بيل الذي لم يشارك أمام ألافيس، ومن المنتظر أن يلعب أساسيا في ألمانيا، في تمرين الملكي.

ويشعر البرتغالي كريستيانو رونالدو وسيرجيو راموس والكرواتي لوكا مودريتش، لاعبو ريال مدريد الإسباني، بالارتباك، بسبب قرارات الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني للملكي في الفترة الأخيرة.

ولا يعرف رونالدو وراموس ومودريتش السبب وراء تغييرات زيدان المتأخرة في المباريات، وبالأخص في لقاء ديبورتيفو ألافيس، والذي انتصر فيه الملكي 2-1 بصعوبة.

وذكرت صحف إسبانية أن زيدان قام بأول تغيير قبل نهاية المباراة بعشرين دقيقة، بإخراج صاحب هدفي الفوز داني سيبايوس، كما أشرك مايورال في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة، وهو الأمر الذي لم يساعد الفريق الملكي على الإطلاق.

ويعيش ريال مدريد، فترة عصيبة، إذ يبتعد عن المتصدر برشلونة بفارق 7 نقاط كاملة بعدما تعادل مرتين وخسر أمام بيتيس، فيما يمتلك برشلونة العلامة الكاملة برصيد 18 نقطة بعد خوض 6 مباريات.

وكان زيدان، قد أوضح في المؤتمر الصحافي عقب المباراة أن داني كارفاخال كان يعاني من انزعاجات عضلية، ولكنه رفض تغييره بسبب عدم وجود دكة قوية بعد الإصابات الأخيرة التي ضربت الملكي.

واعتبر الفرنسي زين الدين زيدان أن البرتغالي كريستيانو رونالدو هو أحد العناصر المهمة في صفوف الفريق رغم إضاعته لأكثر من هدف في لقاء ديبورتيفو ألافيس. وقال زيدان “كريستيانو دائما يريد أن يسجل ولكن كان في حالة استرخاء، ومع ذلك فهو دائما مهم بالنسبة إلينا”.

23