أصداء المونديال: جوليو سيزار: أصبحنا مستعدين بشكل أفضل لمونديال 2018

الاثنين 2014/07/14
سيزار متفائل بشأن حظوظ منتخب بلاده في المستقبل

◄ بدا حارس مرمى المنتخب البرازيلي جوليو سيزار متفائلا بشأن حظوظ منتخب بلاده في المستقبل، وذلك بعد الخسارة أمام هولندا (0-3) في مباراة تحديد المركز الثالث في المونديال الذي يقام في البرازيل. وقال سيزار، في تصريحات صحفية عقب المباراة، “بعد أن سنحت الفرصة أمام 17 لاعبا لخوض البطولة للمرة الأولى، أعتقد أننا أصبحنا مستعدين بشكل أفضل لمونديال 2018” الذي تستضيفه روسيا. وفي ما يتعلق بمستقبل الحارس (34 عاما) مع المنتخب البرازيلي، قال إنه “الوقت المناسب” للحديث مع أسرته واتخاذ قرار بهذا الشأن خلال الأسابيع المقبلة.

◄ صب المدير الفني السابق للمنتخب البرازيلي دونغا جام غضبه على المدرب الحالي لويس فيليبي سكولاري، وذلك في أعقاب التصريحات التي أدلى بها الأخير بعد سقوط ملوك كرة القدم أمام الطواحين البرتقالية. ودون سابق إنذار، ادعى سكولاري بأنه فخور بما قدمه للبرازيل. وجاء الرد الصارم من دونغا، حيث قال “نعم البرازيل معي خرجت من الدور ربع النهائي أمام هولندا، لكن لم تخرج بفضيحة كبرى كما حدث معك يا سكولاري، إن المنتخبات العظمى لا تخرج من كأس العالم بفضيحة كما فعلت أنت في هذا المونديال”.

◄ أعرب لاعب منتخب كولومبيا وموناكو الفرنسي جيمس رودريغز، عن رغبته في الانضمام إلى صفوف النادي الأسباني ريال مدريد، بطل دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، معتبرا أن ذلك سيكون أمرا مشرفا. وكثر الحديث أخيرا عن اهتمام النادي الملكي بالتعاقد مع النجم الكولومبي بعد أدائه المبهر في مونديال البرازيل 2014. وقد يرتبط انتقال رودريغز بأي مغادرة محتملة للأرجنتيني أنخيل دي ماريا لصفوف النادي الأسباني، غير أن الكولومبي يحرص على التأكيد أن مصيره مرتبط بقرار ناديه في الدوري الفرنسي. وقال رودريغز: “سيكون اللعب لريال مدريد كالحلم إنما في نهاية المطاف أحترم نادي موناكو الذي له الكلمة الأخيرة”.

◄ دخل كريستيانو رونالدو وماريو بالوتيلي وإيكر كاسياس ضمن فريق أسوأ اللاعبين النجوم في كأس العالم. غادر منتخب البرتغال بقيادة رونالدو البطولة مبكرا من الدور الأول، في حين كان بالوتيلي محل انتقادات الجمهور الإيطالي عقب الخروج المخيب في مجموعة تصدرتها كوستاريكا، أما الأسبان فكانوا أكبر خيبات كأس العالم، وباتوا أسرع صاحب لقب يخرج من البطولة بعد مباراتين فقط.. في حين كان ستيفن جيرارد بأخطائه في مباراة الأوروغواي سببا في هدفين هزا شباك فريقه.

◄ اجتاز نجم منتخب الإكوادور إينير فالنسيا الفحوص الطبية تمهيدا لانتقاله إلى نادي وست هام يونايتد الإنكليزي. المهاجم الإكوادوري (25 عاما) كان يلعب في نادي باتشوكا المكسيكي وتواجد يوم السبت في لندن لإتمام انتقاله إلى “الهامرز”. ووفقا لنفس المصدر فإن فالنسيا وقع على العقد وستقدر قيمة عملية انتقال بنحو عشرة ملايين يورو مع راتب أسبوعي 40.000 جنيه إسترليني. وتألق إينير فالنسيا بشكل مبهر مع المنتخب الإكوادوري في كأس العالم بالبرازيل، حيث سجل في أول مباراة في دور المجموعات ضد سويسرا وأحرز الهدف الوحيد رغم الهزيمة التي تلقاها الإكوادور بنتيجة 2-1.

22