أطفال أفريقيا ضحايا المرض والسياسة

السبت 2013/09/14
ارتفاع عدد وفيات أطفال أفريقيا

كاب تاون- أعلن صندوق الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" الجمعة أن منطقة غرب ووسط أفريقيا بها أعلى معدل لوفيات الأطفال تحت سن 5 سنوات في العالم. وذكرت "يونيسيف" في بيان صدر عنها أن طفلا من بين كل ثمانية أطفال تحت سن 5 سنوات يموت في المنطقة.

ويشكل هذا الرقم تقريبا ثلث 6.6 مليون طفل في هذا العمر وافتهم المنية في جميع أنحاء العالم خلال عام 2012.

وقال جيدو بورجيزي، المستشار الإقليمي لمنظمة "يونيسيف" من داكار عاصمة السنغال، "مولد طفل في غرب أو وسط أفريقيا، يشكل تحديا حيث تعتبر فرصته في البقاء على قيد الحياة أقل بكثير من أي مكان آخر في العالم".

وكان التقدم، الذي أحرزته المنطقة في مجال الحفاظ على حياة الأطفال خلال العقدين الماضيين، الأقل مقارنة بأجزاء أخرى من العالم. ووفقا لـ"يونيسيف" فإن أمراض الالتهاب الرئوي والإسهال والملاريا من الأسباب الرئيسية للوفاة يليها سوء التغذية.

وسجل التقرير وقوع عدد كبير من الوفيات في غضون الشهر الأول من عمر الطفل، وذلك بسبب الافتقار إلى الخدمات الصحية والبنية التحتية والموظفين المدربين في المجال الطبي.

وعزا بورجيزي ارتفاع معدل وفيات الأطفال في غرب ووسط أفريقيا إلى مزيج من عدم الاستقرار السياسي، وارتفاع معدل النمو السكاني والكوارث الطبيعية.

وأضاف "السكان غير قادرين على استيعاب صدمة هذه الحالات". وتابع "ففي مالي، على سبيل المثال، تضرر النظام الصحي الوطني بسبب أزمة سياسية على مدى 18 شهرا. نتوقع ارتفاع معدل وفيات الأطفال بسبب الصراع".

21