أطفال الإمارات على موعد جديد مع السعادة

الأربعاء 2017/09/27
الدورة الجديدة 24 فيلما من 31 دولة عربية وأجنبية

أبوظبي- ينتظر أطفال الإمارات موعدا جديدا مع السعادة والخيال في الثامن من أكتوبر المقبل، وذلك بانطلاق الدورة الخامسة لمهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل. وقالت مؤسسة “فن” الإماراتية المنظمة للمهرجان في مؤتمر صحافي إن الدورة الجديدة تحمل في جعبتها 124 فيلما من 31 دولة عربية وأجنبية.

وتتصدر الولايات المتحدة الدول المشاركة في المهرجان برصيد 45 فيلما تليها الإمارات برصيد 33 فيلما ثم تحل فرنسا بالمركز الثالث برصيد 29 فيلما. وقالت “فن” التي تُعنى بتعزيز ودعم الفنون الإعلامية والمواهب الإبداعية لدى الناشئة في الإمارات إن 70 مخرجا من أنحاء العالم سيشاركون في الدورة الجديدة للمهرجان.

وأكدت الشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي مديرة مؤسسة “فن” ومديرة مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل في المؤتمر الصحافي، أن الاحتفاء العالمي بالمهرجان تجاوز هذا العام جميع التوقعات مع مشاركة نخبة من الدول الرائدة في صناعة السينما على مستوى العالم والتي تحضر أفلامها ويتواجد مخرجوها وممثلوها للمرة الأولى في المنطقة إيمانا منهم بالمكانة المتميزة التي باتت تتمتع بها سينما الطفل في إمارة الشارقة ودولة الإمارات.

وقالت “جمهور المهرجان سيكون على موعد مع مجموعة مختارة من الأفلام في عرضها الأول لتكون نافذة المتابعين والشغوفين بالفنون المرئية على عوالم جديدة تتجسد فيها رؤية المهرجان وتكشف المسار الذي اختار أن يمضي فيه منذ انطلاقته في العام 2013”.

ومن أبرز الأفلام التي تُعرض للمرة الأولى بالمهرجان الفيلم الأميركي “ألبيون الخيل السحري” من إخراج كاستيل لاندون، والفيلم البريطاني “مصاص الدماء الصغير” من إخراج ريتشارد كلاوس وكارستن كيرليتخ، والفيلم الأميركي “خيول النافذة” من إخراج آن ماري فليمنغ.

وأوضحت القاسمي أن المنافسة تتوزع على سبع فئات؛ هي أفضل فيلم خليجي قصير وأفضل فيلم من صنع الطلبة وأفضل فيلم دولي قصير وأفضل فيلم رسوم متحركة وأفضل فيلم وثائقي وأفضل فيلم روائي طويل وأفضل فيلم من صنع الأطفال.

وشكل المهرجان ولأول مرة لجنة تحكيم لكل فئة من فئات الأفلام السبع تضم في مجملها 19 عضوا من الفنانين والمخرجين والمنتجين والنقاد والمتخصصين. ويستمر عرض الأفلام حتى الثالث عشر من أكتوبر المقبل في مركز الجواهر للمناسبات والمؤتمرات وسينما نوفو في مركز صحارى بالشارقة. وينظم المهرجان بجانب عرض الأفلام أكثر من 50 ورشة عمل تتناول عددا من الموضوعات المرتبطة بالسينما والفنون المرئية.

ومن بينها ورشة “لعبة العروش” لتعلم كيفية عمل وتطوير الشخصيات ثلاثية الأبعاد ويقدمها توماس كوتشيرا أحد فناني الخدع البصرية، وورشة عمل “القصص المصورة ورسم الشخصيات الكرتونية” التي يقدمها كل من جوش ستوب مشرف المؤثرات البصرية في والت ديزني ودان بينيت مؤسس ومدير مهرجان لوس أنجليس الدولي لأفلام الأطفال.

24