أعمال فنية للرسام الأميركي كيث هارينج محل تتبع قضائي

الأحد 2014/02/23
هارينغ.. نادى بالعدالة الاجتماعية على جدران الشوارع

نيويورك - أقام العديد من هواة جمع التحف دعوى قضائية بقيمة 40 مليون دولار أميركي، ضد مؤسسة الرسام “كيث هارينج” في مدينة نيويورك والتي وصفت قرابة 80 عملا من أعمال الفنان التي يمتلكها الوسطاء بأنها مزيفة. وقال هواة جمع التحف إنهم اشتروا الأعمال الفنية من أصدقاء هارينج.

طبقا للقضية المرفوعة في محكمة مقاطعة مانهاتن، فقد رفضت المؤسسة أصالة الأعمال الفنية في 2007، كما رفضت استعراض دليل إضافي قدمه هواة جمع التحف لاحقا قبل الإقرار بأنها مزيفة.

ولم يرد ممثلون من مؤسسة “كيث هارينج” على الفور على طلب التعليق. ورفض بريان كير محامي هواة جمع التحف التعليق على الدعوى.

وتوفي هارينج، الذي ركزت أعماله على ثقافة شوارع مدينة نيويورك في عقد الثمانينات، والتي غالبا ما كانت تحمل رسائل سياسية أو اجتماعية، في 1990. ويمكن أن يتراوح سعر الأعمال الأصلية للفنان إلى ما بين 500 ألف ومليون دولار للوحة الواحدة.

وعرض قرابة 80 عملا قيل إنها من إنتاج هارينج في ميامي في مارس 2013. وبعد بدء المعرض بيومين رفعت المؤسسة قضية حقوق العلامة التجارية ومخالفة حقوق النشر، لإغلاق المعرض بزعم أن هذه الأعمال كانت مزيفة.

وقالت وثائق المحكمة إنه بعد ذلك بفترة قصيرة وافق متعهد المعرض على رفع الأعمال من المعرض، وفشل هواة جمع التحف في بيع أي من هذه الأعمال.

وقالت الشكوى إن التقديرات تشير إلى أن المبيعات في معرض ميامي كان يمكن أن تصل إلى 40 مليون دولار.

وقال هواة جمع التحف في القضية إن أعمال هارينج غير رائجة على نحو فعال في دور مزادات كبرى، ما لم تكون موثقة أولا في المؤسسة.

وقال هواة جمع التحف إن المؤسسة تحركت كي تبقي على قيمة عدد من أعمال هارينج الموثقة، منخفضة كي تزيد من قيمة الأعمال الموثقة سابقا والتي في حوزتها.

24