أكبر معارض السيارات الأوروبية يركز على السيارات ذاتية القيادة

السبت 2015/09/12
سيارات المستقبل تُغني قائدها عن الإمساك بعجلة القيادة

فرانكفورت (ألمانيا) – يركز معرض فرانكفورت الدولي للسيارات الذي ينطلق في الأسبوع المقبل على سيارة المستقبل ذاتية القيادة والمرتبطة بالشبكة الإلكترونية.

وقال ماتياس فيسمان رئيس اتحاد شركات صناعة السيارات في ألمانيا أمس إن المعرض الذي يعد واحدا من أكبر معارض السيارات في العالم سيقدم 210 ابتكارات عالمية جديدة بزيادة بمقدار الثلث مقارنة بالدورة السابقة قبل عامين.

وأضاف أن المعرض الذي يعقد بين 17 و27 سبتمبر الجاري وتشارك فيه 1103 جهات عرض من 39 دولة، سيسلط الأضواء على أحدث الاتجاهات والتقنيات في عالم السيارات.

ويحمل المعرض “ترابط الحركة” على الاتجاه الكبير في القيادة الذاتية والمرتبطة بشبكة الإنترنت، حيث أشار اتحاد صناعة السيارات الألمانية إلى أن المعرض يقدم العالم الرقمي للحركة وهو ما ليس موجودا في أي معرض آخر.

وقال فيسمان “في غضون سنوات قليلة ستتحرك السيارات تلقائيا إلى موقف السيارات لتبحث لنفسها عن مكان اصطفاف، ما يغني قائدها عن الإمساك بعجلة القيادة”.

وتواجه شركات السيارات ثورة رقمية مع محاولة شركات الإنترنت الأميركية العملاقة استعراض عضلاتها من خلال خدمات جديدة عبر الإنترنت والسيارات ذاتية القيادة.

تسعى شركات الإنترنت العملاقة مثل غوغل إلى الحصول على شريحة من كعكة سوق السيارات، في حين تواجه شركات صناعة السيارات خطر فقدان السيطرة على هذه السوق مع تفضيل المشترين للسيارات على أساس مكوناتها التكنولوجية وليس شكلها ولا بريق عجلاتها.

يقول اكسيل شيميدت خبير صناعة السيارات في مؤسسة أكسنتوري للاستشارات “في الأيام الماضية كانت سلسلة القيمة المضافة في صناعة السيارات واضحة وصريحة، حيث يوجد فيها المصنعون وموردو المكونات والوكلاء.. ما نراه اليوم هو أشبه بنظام بيئي لا يمكن أن يسيطر عليه منتج واحد”.

ويمكن رؤية طموحات شركات تكنولوجيا المعلومات بسهولة، حيث تعمل غوغل منذ سنوات على تكنولوجيا للسيارات ذاتية القيادة ووصلت جهودها إلى مرحلة إنتاج سيارات بالفعل يجري اختبارها ويمكن أن تنتشر قريبا على الطرقات الأميركية.

10