ألعاب آسيا 2018: يوم الذهب للفرق العربية

حقق الرياضيون العرب المشاركون في دورة الألعاب الآسيوية بإندونيسيا (آسياد 2018) نتائج هامة وذلك بحصدهم لتسع ميداليات كاملة أظهرت استعدادهم لخوض غمار هذه المنافسة.
الاثنين 2018/08/27
حصاد هائل

جاكرتا - حقق الرياضيون العرب نتائج لافتة في اليوم التاسع (رسميا) لدورة الألعاب الآسيوية المقامة في إندونيسيا، بحصدهم تسع ميداليات ذهبية توزعت بين أربع للبحرين في ألعاب القوى، إضافة إلى ذهبيتين للكل من الكويت وقطر، وواحدة للأردن.

وبذلك ارتفع الحصاد العربي في النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب القارية التي انطلقت رسميا في 18 أغسطس وتستمر حتى الثاني من سبتمبر إلى 44 ميدالية بينها 15 ذهبية.

وكان الحصاد الأبرز الأحد لألعاب القوى البحرينية مع أربع ذهبيات لروز شيليمو في الماراثون، وسلوى عيد ناصر في سباق 400م، وحسن شاني في سباق 10 آلاف متر، والعداءة إيديديونغ أوفينيمي أوديونغ في 100م.

وبدأ الحصاد البحريني صباح الأحد بتفوق الكينية الأصل شيليمو (29 عاما) في الماراثون، وذلك غداة نيل مواطنها الحسن العباسي فضية الرجال بعدما كان قاب قوسين أو أدنى من انتزاع الذهبية.

وحققت بطلة العالم شيليمو توقيت 2.34:51 ساعتين، وعبرت خط النهاية بمفردها بعدما خلقت فارقا كبيرا عن منافساتها بعد عتبة الكيلومتر الخامس والعشرين من السباق الممتد على مسافة أكثر من 42 كلم. وحلت ثانية اليابانية كيكو نوغامي (2.36:27 ساعتين)، وآلت البرونزية للكورية الجنوبية كيم هاي-سونغ (2.37:20 ساعتين).

ومكنت شيليمو البحرين من الاحتفاظ بذهبية السباق في الدورة القارية، والتي أحرزتها مواطنتها أونيس جبكيروي كيروا في نسخة العام 2014 التي أقيمت في مدينة إنشيون الكورية الجنوبية.

وبعدما كانت كيروا قد أتبعت ذهبيتها الآسيوية بفضية أولمبية في ريو 2016، شددت شيليمو على أنها ستسعى لنيل الذهبية الأولمبية في دورة الألعاب المقبلة في طوكيو 2020. وقالت “أخطط للبحث عن الذهب في طوكيو (..) آمل في أن يسير كل شيء على ما يرام”.

البحرين باتت في صدارة الدول العربية في جدول الميداليات تليها الإمارات وقطر والأردن والكويت ولبنان والعراق

وشكت العداءة البحرينية من الظروف الصعبة للسباق في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، لا سيما نوعية الهواء والحرارة المرتفعة، علما أنها حققت في بطولة العالم في لندن في أغسطس 2017 في طريقها إلى الذهبية، توقيت 2.27:11 ساعتين، أي بفارق سبع دقائق و40 ثانية عن وقتها اليوم.

وقالت لوكالة فرانس برس “كان الأمر سيئا، كان الطقس حارا أيضا (..) شعرت بأمر ما في حلقي أيضا. الهواء هنا يشعرك بأن التنفس صعب”.

وتفوقت سلوى عيد ناصر حاملة فضية مونديال لندن 2017، في سباق 400م، محققة زمن 50,09 ثانية، لتحطم رقمها الذي حققته السبت في التصفيات (50.86 ثانية).

ونالت الميدالية الفضية العداءة الهندية هيما داس (50,79ث)، وحققت العداءة الكازاخستانية إلينا ميخينا المركز الثالث (52,63ث).

هيمنة بحرينية

كان التفوق من نصيب البحرين أيضا في سباق 100م للسيدات، بتحقيق أوفينيمي أوديونغ الذهبية في سباق 100 م بزمن 11,30 ثانية، متقدمة على الهندية دوتي شاد (11,32ث) صاحبة الفضية، والصينية يونغلي واي البرونزية (11,33ث).

وفي منافسات 10 آلاف متر رجال، فاز شاني بالمركز الأول والميدالية الذهبية محققا زمن 28:35,54 دقيقة متفوقا على مواطنه البحريني أبراهام شيروبن (29:00,29د)، والصيني تشانهونغ زهاو (30:07,49د).

وأحرز العداء القطري عبدالإله هارون الأحد الميدالية الذهبية الأولى لبلاده، بتفوقه في سباق 400 م. وحقق هارون توقيت 44,89 ثانية، متقدما على الهندي أنس محمد يحيى (45,69 ثانية) الذي نال الفضية، والبحريني علي خميس (45,70) صاحب البرونزية.

وبعد ساعات من إنجازه، أضاف أشرف الصيفي الذهبية الثانية بفوزه في منافسات رمي المطرقة مع رقم 76,88 مترا، متفوقا على الطاجيكي ديلشود نازاروف الذي نال الفضية مع 74,16 م، والأوزبكي سوخروف خودجاييف صاحب البرونزية مع 74,06 م.

وأحرز العداء القطري توسين أوغونودي فضية لقطر الأحد أيضا بسباق السرعة 100 متر، بعدما قطع السباق بزمن 10,00 ثوان.

وضمن القطريون ميدالية أخرى، بتأهل منتخب الكرة الطائرة الشاطئية المكون من أحمد تيجان وشريف يونس إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه بعد فوزه على المنتخب الصيني 2-0 (21-18 و 26-24).

وخارج ألعاب القوى، حققت الكويت ميداليتين ذهبيتين في أول مشاركة للرياضيين الكويتين تحت راية بلادهم منذ العام 2015.

ونال منصور الرشيدي ذهبية في الرماية وعلي الشطي في الكاراتيه الأحد.

وحقق الرشيدي ميداليته في فئة “السكيت”، متفوقا على الصيني جين دي الذي أحرز الفضية، والإماراتي سيف المنصوري الذي حقق البرونزية.

وبعد تتويج الرشيدي، حقق مواطنه الشطي ذهبية الكاراتيه لوزن ما دون 67 كلغ، متفوقا على الكازاخستاني ديدار عمير علي، بينما نال البرونزية الأردني عبدالرحمن المطاطفة والإندونيسي جينتار سيمانيونتاك. وكان الشطي (26 عاما) قد حل ثالثا في آسياد 2014. وأتيح للرياضيين الكويتيين المشاركة في آسياد 2018 تحت راية بلادهم، بعد قرار اللجنة الأولمبية الدولية قبيل انطلاق الألعاب، برفع مشروط للإيقاف المفروض على البلاد على خلفية التدخل السياسي في الشأن الرياضي.

نتائج إيجابية للإمارات

حقق الأردن ذهبيته الثانية في الألعاب، وذلك عبر حيدر الرشيد في منافسات الجوجيستو، والتي واصلت الإمارات تحقيق نتائج إيجابية فيها.

وتوج الرشيد (25 عاما) بذهبية وزن تحت 85 كلغ، متفوقا في النهائي على الإماراتي خلفان بالهول (29 عاما) الذي نال الفضية.

وفي وزن تحت 77 كلغ، أحرز كل من الإماراتي محمد القبيسي والأردني عبدالكريم الرشيد الميدالية البرونزية.

وكان الأردن قد حقق ذهبية أولى عبر جوليانا الصادق في منافسات التايكواندو لوزن تحت 67 كلغ.

أما الإمارات، فرفعت رصيدها في الجوجيستو إلى تسع ميداليات، بينها ذهبيتان لفيصل الكتبي (وزن تحت 94 كلغ) وحمد نواد (تحت 56 كلغ).

ومن جهة أخرى، حقق الرباع العراقي سلوان جاسم فضية رفع الاثقال لوزن 105 كغ، وهي الثانية للعراق في هذه اللعبة بعدما خطف مواطنه صفاء راشد ذهبية وزن 85 كغ.

وباتت البحرين في صدارة الدول العربية في جدول الميداليات (4 ذهبيات، 3 فضيات، وبرونزيتين)، تليها الإمارات (3 ذهب، 6 فضة، 3 برونز)، وقطر (2 ذهب، 2 فضة، برونزية)، والأردن (2 ذهب، فضية، و7 برونزيات)، والكويت (ذهبيتان)، ولبنان (ذهبية وفضية وبرونزيتان)، والعراق (ذهبية وفضية).

22