ألمانيا تحقق في خلفيات مساعد طيار الايرباص المنكوبة

الجمعة 2015/03/27
اندرياس لوبيتس كان يخضع لمتابعة "طبية خاصة ومنتظمة"

مونتاباور (ألمانيا)- سيطر الذهول على المانيا الجمعة فيما سرت تساؤلات عن شخصية مساعد طيار الايرباص ايه-320 التابعة لشركة جيرمان وينغز التي تحطمت في جبال الالب الفرنسية موقعة 150 قتيلا، فيما تتواصل عمليات البحث في فرنسا عن الصندوق الاسود الثاني.

واوردت مصادر إعلامية المانية بعد الاطلاع على وثائق رسمية ان مساعد الطيار اندرياس لوبيتس الذي يشتبه بانه تسبب عمدا بسقوط الطائرة عانى من اكتئاب حاد قبل ست سنوات فيما كان يكمل اعداده كطيار.

وذكرت ان الشاب المتحدر من مدينة مونتاباور الصغيرة الهادئة في غرب المانيا كان يخضع منذ ذلك الحين لمتابعة "طبية خاصة ومنتظمة". واكدت ان هذه المعلومات نقلتها مجموعة لوفتهانزا، الشركة الام لجيرمان وينغز، الى الهيئة الالمانية للاشراف على النقل الجوي (ال بي ايه).

واندرياس لوبيتس الذي يصفه اقاربه بانه رياضي و"عالي الكفاءة" عانى اثناء اعداده من "اكتئاب ونوبات كرب"، بحسب المصدر، واضطر الى وقف اعداده "لبعض الوقت" قبل ان ينهيه بشكل طبيعي ويبدأ العمل كمساعد طيار عام 2013، وفق معلومات نقلها رئيس لوفتهانزا كارستن شبور الخميس.

وقال شبور انه لا يحق له كشف المزيد عن اسباب وقف اعداد لوبيتس، مشددا على ان مساعد الطيار نجح في جميع الاختبارات بما في ذلك الاختبار النفسي عند توظيفه.

واتسع التحقيق الذي تجريه السلطات الفرنسية الخميس ليشمل المانيا بعد الكشف عن ان عملا متعمدا تسبب بالكارثة التي اوقعت 150 قتيلا بينهم 75 المانيا 16 منهم تلاميذ عائدين من عملية تبادل مدرسي، و51 اسبانيا.

وفي دوسلدورف (غرب) حيث كان لمساعد الطيار شقة، قال متحدث باسم الشرطة انه تم "ضبط ادلة" ولا سيما "اوراق" يمكن ان تكشف المزيد عن دوافعه، مشددا على انه لم يتم وضع اليد حتى الان على اي "دليل اساسي".

وكانت الشرطة تفرض صباح الجمعة حماية على منزل اهل لوبيتس حيث كان يقيم، في مونتاباور بولاية راينلاند-بالاتينات المحاذية لفرنسا. وكانت شاحنة تابعة للشرطة متوقفة امام المنزل الذي اغلقت ستائره واحتشد عدد كبير من الصحفيين في المكان فيما بقيت الشوارع المجاورة مقفرة تماما.

وفي فرنسا استؤنفت عمليات البحث صباحا في سين ليزالب على مسافة عشرة كيلومترات من منطقة تحطم الطائرة. والاولوية بنظر المحققين هي للعثور على الصندوق الاسود الثاني والتعرف باسرع ما يمكن على الجثث التي يتم نقلها من المنطقة الجبلية بواسطة عينات الحمض الريبي التي اخذت من العائلات بعد ظهر الخميس.

وستتولى طوافتان عوضا عن خمسة سابقا نقل المسعفين الـ37 وعناصر الشرطة العلمية ال11 الى موقع الحادث. وقال متحدث باسم قوات الدرك "اننا نعمل بشكل اولي على جمع عناصر بيولوجية قبل الحطام".

وبعد وصول العائلات الاسبانية والالمانية من جهة اضافة الى عائلات الطاقم الخميس، اعرب عشرة مواطنين اسبان فقط عن الرغبة في البقاء في جوار الموقع، وفق ما افاد وزير الدولة الاسباني لادارة الاراضي خوليو غوميز بومار.

اما المانيا فلا تزال تحت صدمة هذه الماساة التي وصفتها المستشارة انغيلا ميركل بانها "بحجم لا يمكن تصوره". وتصدرت صورة لاندرياس لوبيتس اثناء مشاركته في ماراثون فرانكفورت (غرب) عام 2013 الصفحة الاولى من صحيفة بيلد الألمانية وعليها عنوان "الطيار المجنون".

وتساءلت جميع الصحف حول دوافع الساب الذي كان عمره في الحقيقة 27 عاما بحسب السلطات المحلية في دوسلدورف وليس 28 كما افاد مدعي عام مرسيليا بريس روبان في بادئ الامر.

وروبان هو الذي اعلن الخميس ان مساعد الطيار هو الذي تسبب عمدا بسقوط الطائرة وقد منع الطيار من العودة الى قمرة القيادة بعدما غادرها لبضع دقائق.

وبحسب الصحيفة، فان الطيار حاول كسر باب قمرة القيادة المدرع بواسطة فأس بدون ان ينجح في ذلك. وتحطمت الطائرة في تمام الساعة 10:53 بالتوقيت المحلي الثلاثاء في منطقة وعرة من جبال الالب الفرنسية.

1