أليطاليا تفتح أبوابها لاستثمارات الاتحاد للطيران

الاثنين 2014/06/16
شركة "أليطاليا" توافق على مشروع التحالف مع "طيران الاتحاد"

ميلانو (ايطاليا) – وافق مجلس إدارة شركة “اليطاليا” الايطالية التي تواجه صعوبات مالية، على مشروع التحالف الذي اقترحته نظيرتها شركة “طيران الاتحاد” الاماراتية دون ان يعرف ما اذا تم تجاوز آخر العراقيل امام الصفقة.

وقالت الشركة الايطالية في بيان عقب اجتماع مطول لمجلس الادارة “ان مجلس ادارة اليطاليا… صادق على مقترح الشراكة بين اليطاليا والاتحاد للطيران الذي قدمته هذه الاخيرة”.

وأوضحت الشركة ان رئيسها روبرتو كولانينو والمندوب الاداري غابريال دل تورتشيو مكلفان “التفاوض بشأن العقد” المتعلق بهذه الشراكة. ويشير ذلك الى ان المباحثات بين الشركتين يمكن أن تدوم اكثر.

وتتفاوض شركة الاتحاد منذ اشهر على شراء نسبة 49 بالمئة من رأسمال اليطاليا، لكن المحادثات تتعثر حول عبء الديون الضخمة المترتبة على الشركة الايطالية وحول مسألة الغاء الوظائف (2400-2500 متوقعة) التي يتعين ان توافق عليها.

كما يثير المشروع قلقا كبيرا في شمال ايطاليا بسبب تأثيره المفترض على مطار مالبينسا بميلانو.

وقال دل تورتشيو اثر اجتماع الجمعة ان التفاوض مع البنوك بشأن ديون اليطاليا “مستمر في الاتجاه الصحيح” ، بحسب ما اوردت وكالة الانباء الايطالية.

غابرييل دل تورتشيو: الجميع يشعر بوضوح بالرغبة في التوصل الى اتفاق مع الاتحاد

واضاف “نحتاج المزيد من الوقت لان المبلغ كبير لكن الجميع يشعر بوضوح بالرغبة في التوصل الى اتفاق مع الاتحاد” اما بشأن الوظائف فمن الممكن ان يعقد اجتماع جديد بين الادارة والنقابات الاثنين، بحسب وسائل اعلام ايطالية.

وكان وزير النقل الايطالي موريتشيو لوبي حذر الاربعاء من انه “لا يمكننا التفاوض الى ما لا نهاية” وان “منتصف يوليو يحين موعد اعداد الميزانية”.

وقال ان طيران الاتحاد مستعدة لاستثمار 1,25 مليار يورو حتى 2018 في الشركة الايطالية.

من جهة اخرى قالت اليطاليا ان مجلس الادارة صادق على مشروع ميزانية 2013 دون تقديم تفاصليه. واكتفى البيان بالاشارة الى تخصيص 233 مليون يورو على اساس “احتياطي وتراجع القيمة في افق الاستراتيجية الجديدة”. وكانت شركة الاتحاد للطيران قد وسعت شراكاتها وحصصها في عدد كبير من

شركات الطيران العالمية، كان آخرها اتفاق شراكة مع الخطوط الفلبينية في الاسبوع الماضي. وقد أصبحت في منافسا كبيرا في قطاع الطيران المدني محليا وعالميا.وتملك الاتحاد للطيران حاليا 29 بالمئة من طيران برلين و40 بالمئة من سيشيل للطيران ونحو 20 بالمئة من فيرجين استراليا وثلاثة في المئة من شركة أير لنيغوس. وأتمت قبل أشهر صفقة الاستحواذ على 49 بالمئة من أسهم الخطوط الصربية ونحو 24 بالمئة من أسهم شركة جت ايرويز الهندية.

10