أليكس فيرغسون مرشح ليحظى بشرف أفضل مدرب في العالم

الأربعاء 2013/10/30
تاريخ فيرغسون يؤهله لمناطحة العمالقة من أجل الكرة الذهبية

لندن- أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عن قائمة مبدئية تضم 10 مدربين، سيتم تقليصها إلى ثلاثة أوائل ديسمبر/ كانون الأول المقبل، للتنافس على جائزة أفضل مدير فني لعام 2013.

المثير أن القائمة تضم مدربين أعلنا اعتزالهما، هما الألماني يوب هاينكس الفائز مع بايرن ميونخ بثلاثية الدوري والكأس ودوري الأبطال، والأسكتلندي السير أليكس فيرغسون المدير الفني السابق لمانسشتر يونايتد، الذي ترك مهمة "الشياطين الحمر"، ليخلفه مواطنه ديفيد مويس بداية من الموسم الحالي.

وكان السير أليكس فيرغسون قد اعترف بأنه اتخذ قرار تركه للفريق في توقيت خاطئ، موضّحا أن تزامن اعتزاله مع رحيل المدير التنفيذي للنادي ديفيد جيل أربك الفريق بشكل ملحوظ.

وأضاف أنه شعر بالقلق والخوف على مصير النادي بعدما علم بنية جيل ترك النادي في نفس توقيت ترك فيرغسون، مؤكدا أن هذا الأمر سيعرّض النادي إلى حالة خلل واضح.

وتابع: "حدثني جيل عن رغبته في التقاعد.. فقلت لنفسي يا إلهي.. كلانا سيترك.. الفريق سيتعرض لفترة عصيبة".

وكشف المدير الفني السابق لليونايتد أنه أخفى سر اعتزاله التدريب حتى عن بعض أفراد عائلته، قبل أن يفاجئ الجميع به في شهر مايو/ آيار الماضي.

وأعلن فيرغسون (71 عاما) نهاية الموسم الماضي اعتزاله التدريب بعد نحو 27 عاما في تدريب مانشستر يونايتد، وقاده إلى التتويج بنحو 38 لقبا على كافة الأصعدة المحلية والأوروبية والعالمية.

يذكر أن مانشستر يونايتد بعد اعتزال فيرغسون وتولي مواطنه مويس تدريبه، حقق أسوأ بداية له في الدوري الإنكليزي منذ 24 عاما بحلوله في المركز الثامن في الترتيب مع مضي ثماني جولات من عمر الدوري.

وضمت القائمة كلا من، الإيطالي كارلو أنشيلوتي (باريس سان جيرمان-ريال مدريد)، الأسباني رفائيل بينيتز (تشيلسي-نابولي)، الإيطالي أنطونيو كونتي (يوفنتوس)، الأسباني الفائز بجائزة العام الماضي فيسنتي ديل بوسكي (منتخب أسبانيا)، الألماني يورغن كلوب (بورسيا دورتموند)، البرتغالي جوزيه مورينيو (ريال مدريد- تشيلسي)، البرازيلي لويس فيليبي سكولاري (منتخب البرازيل)، الفرنسي آرسين فينغر (آرسنال).

وانضم جوزيه مورينيو إلى قائمة مختصرة لاختيار أفضل مدرب في العالم رغم إخفاقه في الفوز بأي لقب كبير مع ريال مدريد الموسم الماضي في أداء وصفه المدرب البرتغالي ذاته بأنه "كارثي".

وتجاهلت الترشيحات ستيفن كيشي مدرب منتخب نيجيريا بطل أفريقيا. ولا يوجد أي ممثل عن آسيا أو اتحاد أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي (كونكاكاف).

ودخل يوب هينكس مدرب بايرن السابق الذي حل مكانه بيب غوارديولا في تدريب الفريق، قائمة ترشيحات المدربين بعدما قاد الفريق إلى الفوز بالدوري الألماني وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا.

وكان لويس فيليبي سكولاري مدرب البرازيل الفائز بكأس القارات في يونيو/ حزيران الماضي المدرب الوحيد من أميركا الجنوبية الذي يدخل قائمة الترشيحات المختصرة.

ورغم أن العديد من المدربين المرشحين أخفقوا في الفوز بأي لقب كبير الموسم الماضي، فقد مثل دخول مورينيو القائمة أكبر مفاجأة حيث أن نتائج ريال مدريد تحت قيادته كانت بعيدة جدا عن التوقعات.

وأنهى ريال الموسم متأخرا بفارق 15 نقطة عن برشلونة في الدوري الأسباني وخسر أمام أتليتيكو مدريد في نهائي كأس ملك أسبانيا وتفوق عليه بروسيا دورتموند في الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا. وتجاهلت الترشيحات الأرجنتيني دييغو سيميوني مدرب أتليتكو مدريد.

وقال الفيفا في بيان "تم اختيار قائمة 23 عبر خبراء من أعضاء لجنة كرة القدم في "الفيفا" ومجموعة من الخبراء في مجلة فرانس فوتبول". وأضاف أن الاخيارات النهائية ستتم عبر قادة ومدربي المنتخبات الوطنية وممثلي وسائل الإعلام الدولية الذين ستختارهم مجلة "فرانس فوتبول". وسيقام حفل إعلان الفائزين في زوريخ في 13 يناير/ كانون الثاني".
23