أمبيرا تدخل أوبل في سباق السيارات الكهربائية

الجمعة 2016/10/07
رهان جديد في سباق السيارات الصديقة للبيئة

باريس - كشفت شركة أوبل النقاب عن سيارتها أمبيرا.إي الجديدة، التي تعد باكورة إنتاجها من السيارات الكهربائية الخالصة، وذلك خلال فعاليات معرض باريس الدولي للسيارات، المنعقد حاليا والذي يستمر حتى 16 أكتوبر الجاري.

وأوضحت الشركة الألمانية أن طراز أمبيرا يمتاز نظريا بقطع مسافة تزيد على 500 كيلومتر بعد شحن البطاريات بالكامل، ووفقا لمعايير القيادة الأوروبية، لكنها قالت إن ذلك المدى يمكن أن يتراجع بنسبة 25 بالمئة تقريبا خلال التشغيل العادي داخل المدن.

ويرى الخبراء أن السيارة الجديدة أمبيرا تؤكد على أن السيارات الكهربائية أصبحت مناسبة تماما للحياة اليومية. ومن المقرر أن تطرح أوبل السيارة الجديدة خلال العام المقبل، إلا أن الشركة الألمانية التابعة لمجموعة جنرال موتورز الأميركية لم تكشف بعد عن أسعارها.

وكانت الشركة قد أخضعت الطراز الجديد لاختبارات شاقة تشمل قيادتها فوق الحفر وعلى الطرق المعبدة بالحصى والطرق المبللة بالمياه المالحة والطرق متهالكة الإسفلت، لمعرفة مدى قدرتها على العمل في مثل تلك الظروف.

وتعد أمبيرا توأما للسيارة الكهربائية “شيفي بولت” التي تنتجها جنرال موتورز في الولايات المتحدة. وقد خضع التوأمان لتجارب سرية في الغابات لإبقائهما بعيدا عن كاميرات المصورين، قبل طرحهما في باريس هذا الأسبوع.

ويقول ماتياس شولماير، مدير الاختبارات في أوبل، إنه من دون الاختبارات التي يقوم بها البشر، لا تمكن معرفة إلى أي مدى تعمل التقنيات الجديدة بالطريقة الصحيحة أو إلى أي مدى يمكن تحسينها؟

10