أموال الدوري الصيني تهدد استقرار الدوريات الكبرى

الثلاثاء 2017/01/03
استقبال تاريخي للبرازيلي أوسكار

بكين - أنفقت أندية دوري السوبر الصيني في 2016 أموالا طائلة على استقدام لاعبين بارزين، وذلك في ظل سعي البلاد للتحول إلى قوة كروية كبرى. ويبدو أن هذا الإقبال لن يتوقف في السنة الجديدة.

وأثار انتقال اللاعب الأرجنتيني المخضرم كارلوس تيفيز إلى الدوري الصيني القلق في أوساط الكرة الأرجنتينية، رغم أن انتقاله هذا يعد مؤشرا وعلامة أكثر أهمية بالنسبة إلى باقي دول العالم، فقد بات السوق الآسيوي الجديد مصدرا للخطر بالنسبة إلى الدوريات الكبرى، التي قد تفقد أبرز نجومها شيئا فشيئا أمام الرواتب الفلكية، التي تدفعها أندية العملاق الآسيوي.

أجر خيالي

يحصل تيفيز على 84 مليون دولار إذا ما أكمل عقده، الذي يمتد لعامين، مع نادي شنغهاي شينهوا الصيني، بحسب ما أعلن الأخير ونادي بوكا جونيورز الأرجنتيني، الذي انتقل إليه المهاجم الدولي قبل عام ونصف العام من أجل أن يختتم مسيرته معه عقب انتهاء ارتباطه بنادي يوفنتوس الإيطالي. وسيكون تيفيز اللاعب صاحب أعلى أجر في العالم، متخطيا مواطنه ليونيل ميسي، نجم برشلونة، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد، الثنائي الذي تقاسم جائزة أفضل لاعب في العام خلال العقد الأخير.

وقبل انتقال تيفيز للدوري الصيني، حط أرجنتيني آخر رحاله هناك قبل عام، وهو اللاعب الدولي إزيكيل لافيتزي، ولكن ما الذي دفع نجما كبيرا مثل لافيتزي للانتقال إلى تشنهوانغداو؟ بالطبع لم يتأثر لافيتزي في قراره بالانتقال إلى الصين بأن بداية سور الصين العظيم تقع في تشنهوانغداو أو أن هذه المدينة تشتهر بتقديم أطباق الجمبري المقلي، ولكن السبب الأكثر قبولا وراء هذه الخطوة يبدو الراتب الكبير الذي يتقاضاه لاعب باريس سان جرمان الفرنسي السابق مع ناديه الجديد هيبي فورشين.

وداعبت الثروة الضخمة والأموال المتدفقة في الدوري الصيني أحلام اللاعب البرازيلي الدولي أوسكار، الذي قرر الأسبوع الماضي الانتقال إلى نادي شنغهاي إس أي بي جي.

ويتقاضى لاعب وسط الميدان البرازيلي أكثر من 21 مليون يورو سنويا، بالإضافة إلى حصوله على 70 مليون يورو مقابل رحيله عن ناديه الحالي تشيلسي الإنكليزي.

ويعتبر رحيل أوسكار إلى الصين من أكبر الصفقات التي تمت خلال موسم الانتقالات الشتوية.

وحظي أوسكار باستقبال حافل الاثنين من قبل جماهير ناديه الجديد شنغهاي سيبغ المنافس في الدوري الصيني الممتاز لكرة القدم، فيما ذكرت بعض التقارير الإعلامية أن اللاعب سيحصل على ما يقرب من 500 ألف دولار أسبوعيا وهو ما سيجعل منه أعلى اللاعبين راتبا في العالم. وهتفت الجماهير التي ارتدت قمصان الفريق بلونيها الأحمر والأبيض “أوسكار.. أوسكار” عند وصول اللاعب البرازيلي إلى مطار شنغهاي الدولي. وفي وقت سابق نجح شنغهاي في الحصول على خدمات مهاجم برازيلي آخر هو هالك.

إغراء المدربين أيضا

حط لاعبون آخرون رحالهم في الدوري الصيني خلال الفترة الماضية مثل البرازيليين أليكس تيكسيرا وراميريز والكولومبي جيوفاني مورينو والإيفواري جيرفينيو، وهو ما أطلق صيحة تحذيرية في أوساط الأندية الغربية. يذكر أن اللاعب الألماني لوكاس بودولسكي، المحترف في صفوف قلعة سراي التركي، يعتبر أحد نجوم الكرة العالمية القريبين من الانتقال إلى الصين أيضا خلال الفترة المقبلة.

وأصبحت الكرة الصينية جاذبة أيضا للمدربين العالميين من أمثال الإيطالي مارتشيلو ليبي والبرازيلي لويز فليبي سكولاري والألماني فيليكس ماغاث وآخرين، ممن خضعوا للإغراءات القادمة من أقصى الشرق.

22