"أميركية دبي" تستضيف مؤتمر هارفارد لبرنامج آسيا

الثلاثاء 2014/03/25
شراكة متينة للنهوض ببرامج التعليم

دبي - استضافت الجامعة الأميركية في دبي مؤتمر هارفارد لبرنامج آسيا، تحت عنوان “بناء المدن المستدامة”، واستقبلت عشرة طلاب من جامعة هارفارد الأميركية، وذلك ضمن برنامج تبادل الطلبة الذي ينظمه مكتب العلاقات الخارجية في الجامعة.

ويأتي ذلك بعد مشاركة وفد من طلبة “أميركية دبي” في “مؤتمر كلية هارفارد لبرنامج آسيا”، الذي عُقد مؤخرا في بوسطن في الولايات المتحدة الأميركية. وكان عنوان المؤتمر لهذه السنة: “”بناء المدن المستدامة”. ويهدف المؤتمر الى إقامة تعاون دولي وتفاهم بين الثقافات على المدى الطويل.

وقال فرانك ووترز، نائب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إيرينا)، خلال حفل افتتاح المؤتمر: "علينا أن نجد طرقا أكثر استدامة للتعامل مع الطاقة، والمياه، واستخدام الأراضي في المدن. أعتقد أن مؤتمر اليوم سينعكس على فرص النمو في المستقبل. بالإضافة إلى ذلك، الطلاب هم صناع القرار في المستقبل، و يجب أن تكون المشاركة في المناقشات حول ما يتعين علينا القيام به للمضي قدما، ومن هنا تأتي أهمية هذا المؤتمر".

كما دعا الدكتور جهاد نادر، رئيس الهيئة الأكاديمية في الجامعة إلى زراعة شجرة زيتون في الحرم الجامعي، رمزا للشراكة مع جامعة هارفارد، والالتزام بالاستدامة. وشارك في المؤتمر كلّ من الدكتور علاء عشماوي عميد كلية الهندسة في الجامعة، والدكتور نبيل شناف عميد كلية الهندسة المعمارية والفنون والتصميم، والدكتورة لوسي سمر جيان أستاذ مساعد الهندسة البيئية، وروس جاكسون، والبروفيسور اليكس الألباني أستاذ مشارك في الهندسة المعمارية، والمهندس كمال العزايم خبير الهندسة المكانيكية في قسم المباني في بلدية دبي، والدكتور ستيف غريفيث المدير التنفيذي لانستيتوت اينيشياتيف وأستاذ الممارسة في الهندسة الكيميائية في معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، والدكتور ماركوس داهليم أستاذ مساعد في الهندسة مايكروسيستمز في معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا.

وتضمن برنامج الفعاليات رحلات استكشافية اطلع خلالها طلبة هارفارد على النهضة الحضارية القائمة في دبي والإمارات، إضافة إلى زيارة المراكز الثقافية والتجارية والترفيهية في الدولة، منها: مسجد الشيخ زايد الكبير، جزيرة ياس، برج خليفة، المناطق التراثية، رحلة سفاري، وسوق الذهب والتوابل.

وقال رئيس اتحاد الطلبة وائل بوعجرم: “الشراكة بين هارفارد و’أميركية دبي’ تتماشى مع التزام الجامعة بالفلسفة التربوية الأميركية، وهذا المؤتمر فرصة للإطلاع على وجهات النظر وتسهيل التبادل الثقافي”.

ويذكر أن برنامج طلبة الجامعتين، شمل اجتماعا مع الرئيس السابق للولايات المتحدة الأميركية بيل كلينتون، في استقبال سبق منتدى التعليم العالمي والمهارات، الّذي أُقيم مؤخرا في دبي.

17