أميركي يعبر سماء شيكاغو معصوب العينين على حبل

الثلاثاء 2014/11/04
واليندا أول شخص يعبر الأخدود الكبير وشلالات نياغرا على حبل مشدود

شيكاغو - حطم المغامر الأميركي نيك واليندا رقمين قياسيين، عندما عبر سماء شيكاغو على حبل مشدود، بين ثلاث ناطحات سحاب من دون أي شبكة أمان.

وسجل واليندا، وهو أول شخص يعبر الأخدود الكبير وشلالات نياغرا على حبل مشدود، رقماً قياسياً لأكثر الحبال المشدودة انحداراً، ولعملية عبور معصوب العينين على أعلى حبل مشدود في شيكاغو.

وفي النصف الأول من مغامرته، قطع هذا المغامر البالغ 35 سنة مربعين سكنيين وعبر نهر شيكاغو على حبل مشدود على منحدر 19 درجة، بين البرج الغربي لـ "مارينا سيتي" وبرج "ليون بورنيت".

وبعد ذلك عاد واليندا إلى البرج الغربي لناطحة "مارينا سيتي" مشياً على الأرض للقيام بمحاولته الأخطر، أي قطع المسافة المؤدية إلى البرج الشرقي على ارتفاع 152 متراً، لكن معصوب العينين. وقد أتمّ المغامرة الأولى في أقل من سبع دقائق، والثانية في أكثر من دقيقة بقليل رغم هبوب الرياح. وقال واليندا لمحطة "ديسكوفري تشانيل" التلفزيونية، "الأمر يتعلق بدفع نفسي إلى الأفضل في ما أقوم به، وبالتأثير في آخرين لدفعهم إلى تحسين أدائهم في ما يقومـــون به".

وذكرت صحيفة "شيكاغو تريبيون" أن الشرطة قدرت عدد الأشخاص الذين حضروا لرؤية محاولة واليندا، بخمسين ألفاً. وينتمي واليندا إلى عائلة معروفة في أوساط السيرك باسم "فلايينغ والينداز".

24