أمير أردني مفوّض سام لحقوق الانسان

السبت 2014/06/07
الأمير زيد بن رعد يخلف بلاده حاليا في مجلس الأمن الدولي

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - تم تعيين الأمير زيد بن رعد بن زيد الحسين سفير الاردن لدى الأمم المتحدة، في منصب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الانسان خلفا للجنوب افريقية نافي بيلاي، وفق ما اعلن الجمعة الامين العام للامم المتحدة بان كي مون.

وكان الأمير زيد عين مرتين سفيرا لبلاده لدى الامم المتحدة. كما انه سبق ان عمل سفيرا للاردن لدى الولايات المتحدة. وبيلاي التي كانت تولت مهامها في سبتمبر 2008، تنهي مهامها في الاول من سبتمبر المقبل.

ويمثل الأمير زيد بن رعد حاليا بلاده في مجلس الامن الدولي. وكان تم انتخاب المملكة الاردنية في ديسمبر 2013 عضوا في مجلس الامن لعامين بداية من الاول من يناير الماضي وذلك بعد ان رفضت المملكة السعودية هذه العضوية.

وراجعت الاردن في 2011 دستورها لضمان بعض الحريات الاساسية لكنها تعرضت للنقد من قبل جمعيات حقوق الانسان بسبب اجراءات حكومية هدفت الى الحد من حرية التعبير والصحافة.

وقال بيان صدر باسم بان كي مون في نيويورك الجمعة إن "الأمين العام بعد التشاور مع رؤساء المجموعات الإقليمية للدول الأعضاء، أبلغ الجمعية العامة اعتزامه تعيين الأمير زيد بن رعد بن زيد الحسين من الأردن بمنصب المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ، حسبما أفادت وكالة الأنباء الأردنية بترا.

ويحمل الأمير زيد درجة الدكتوراة في التاريخ من جامعة كامبريدج البريطانية وهو من مواليد عام 1964. وكان مجلس الوزراء الأردني قرر تعيين السيدة دينا قعوار خلفا للأمير زيد كمندوب دائم لدى الأمم المتحدة.

1