أمير الغناء يستقيل بسبب طبال هيفاء وهبي

الاثنين 2017/01/30
هاني شاكر غاضب

القاهرة- أعلن الفنان المصري هاني شاكر، المشهور بـ”أمير الغناء العربي”، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، استقالته من منصب نقيب المهن الموسيقية. ويعود سبب استقالة شاكر إلى عازف الإيقاع سيد الأبيض، الشهير داخل الوسط الفني بـ”طبال هيفاء وهبي”، حيث كان الأخير قد شتم هاني شاكر.

ودوّن شاكر على فيسبوك “السادة أعضاء الجمعية العمومية الموقرة شكرا على حالة الصمت والسكوت في الفترة السابقة أمام هذا التطاول والانحطاط والسب غير المبرر لشخصي ولتاريخي ولأسرتي ولمجلس النقابة من مجموعة معروفة الأهداف وعلى رأسها شخص مسجل خطرا ظل شهورا طويلة يهاجم ويهين الجميع ولم تتحرك الجمعية العمومية لمنع هذا التدني الذي ليس فقط يسيء إليّ ولكن يسيء إلينا جميعا كنقابة محترمة وقوية وكبيرة”.

وأضاف شاكر “في الوقت الذي قررت فيه وقف هذه المهزلة وهذا التطاول وتكليف المستشار القانوني الأستاذ ياسر قنطوش باتخاذ اللازم ومحاسبة هذا المسجل خطرا على ما قام به وتم فعلا القبض عليه وتحويله للنيابة وجدت نفسي حتى بعد كل هذه الإهانات غير راض عن حبسه وقررت العفو عنه لمصلحة أسرته وأولاده في الوقت الذي لم يراع فيه هو أنني أيضا لدي أسرة وأولاد”.

وأردف “الغريب أنني في لحظة اتخاذ الإجراء القانوني تجاه هذا المدعو، سمعت صوت الجمعية العمومية أخيرا تستنكر ما حدث وتستنكر محاسبة المخطئ وتتعاطف مع التطاول والتجريح للنقيب ولشخصي ولأسرتي وللمجلس المحترم المنتخب”. وكان الفنان هاني شاكر تقدم باستقالته في نوفمبر الماضي من منصبه كنقيب للموسيقيين على خلفية الانتقادات الواسعة التي تعرض لها بسبب منعه حفلا أطلقوا عليه “عبدة الشيطان”.

يذكر أن شاكر انتخب نقيبا في يوليو عام 2015. وقبل أيام، نشب خلاف بين شاكر والطبال سيد الأبيض، فرفع شاكر دعوى عليه بتهمة السب والتشهير، فقبض عليه. إلا أن شاكر تنازل لاحقاً عن الدعوى. ونقلت صحيفة “اليوم السابع” المصرية عن شاكر أن قرار استقالته نهائي وبلا رجعة، مؤكدا أن العمل النقابي أعطى فرصة لأي شخص للتطاول عليه والنيل من تاريخه.

24