أم تركية تواجه السجن لقذف ابنها بخف

الخميس 2016/11/10
الأم كشفت للشرطة أنها قذفت إبنها بعدما حاول ضربها

أنقرة – تواجه امرأة تركية، تبلغ من العمر 62 عاما، احتمال السجن لقذف ابنها بخف مصنوع من البلاستيك أثناء شجار عائلي.

وشكا الرجل، ويدعى حسن جوزيل، والدته إلى الشرطة، وأُدينت “باستخدام سلاح” بهدف إحداث إصابة. وبحسب المادة 86 من قانون العقوبات التركي، يمكن أن تواجه الأم السجن لمدة تتراوح بين عامين وخمسة أعوام.

وقالت الأم لوسائل إعلام “خلعت خفي وقذفته. ولم أصبه (ابنها)”. وكشفت للشرطة أنها قذفته بعدما حاول ضربها. وأضافت أنها قذفت الخف بعدما حاول ابنها دخول منزلها. وسبب الخلاف غير معروف حتى الآن.

وعند سؤالها إن كانت تعتبر الخف سلاحا، قالت “لا أعتقد ذلك. انظر إليه. لكنهم يقولون إنه سلاح. لو كان خفا منزليا ثقيلا لتفهمت الأمر، لكنه مصنوع من البلاستيك، وهو خف خفيف الوزن”.

24