أنامل أردنية ترسم الفلكلور بلمسات عصرية

الخميس 2014/01/09
أردنية تنقش رسما على إناء من الفخار في ورشة بيت البوادي

عمان – أقيم مشروع “بيت البوادي للسيراميك” من قبل الصندوق الهاشمي الأردني للتنمية البشرية، وقد استطاع خلال أكثر من عشر سنوات من بدئه أن يوفر عملا خلاقا منتجا وذا مردود مغر لأكثر من ستين مواطنا أردنيا، إضافة إلى رفد الصندوق بعائد مالي يتم استثماره في مشاريع تنموية مختلفة في الأردن.

وتتم صناعة كافة قطع السيراميك الخاصة ببيت البوادي في ورشة تقع في جنوب غرب عمان والتي تضم خطوط إنتاج مختلفة كاملة لعدد من أنواع السيراميك وأحجامه المختلفة المنتجة.

وتشمل خطوط الإنتاج كافة مراحل الصناعة التي تدار ويشرف عليها حرفيو الورشة وحرفياتها المهرة المتخصصون في التصميم، وإعداد الفخار والتشكيل والتلوين والتلميع، وصولا إلى التسويق.

وتستخدم الورشة مواد أولية محلية في صناعتها ومن مصادر متجددة، ولا تستخدم أية مادة يدخل بها الحديد في مواد التلميع. كما تحرص على حماية العاملين لديها من أية مخاطر مهنية أثناء عملهم.

ويشمل مشروع بيت البوادي معرضا للمنتوجات المصنوعة في الورشة وهو القناة الأساسية لتسويق السيراميك المشغول لديها، وذلك في موقع مميز في عبدون الأردن، حيث يستقطب الزوار المحليين والأجانب الراغبين في شراء السيراميك المتميز للمشروع من خلال أسلوب متميز لعرض قطع السيراميك المختلفة الأشكال والأحجام والاستخدامات.ويقوم بيت البوادي بابتكار خطوط حديثة لمعروضاته من طبيعة المناسبة، والأعياد المختلفة. وخصصت فكرة عروضه الأخيرة من وحي أعياد الميلاد.

وحملت تلك المجموعة في طياتها العديد من الأشكال، إلا أنها تركز في مجملها على أطقم السفرة والخزفيات والسيراميك متعددة الاستعمالات، والتي تعرف باسم “functional pottery”، إضافة إلى قطع تذكارية تحمل في نسائمها التقليد المتبع في العيد من حيث الأشكال، إلى جانب تنوع الألوان بين الأبيض والأزرق والأحمر والذهبي.

عرض المنتوجات المصنوعة يدويا في ورشة السيراميك

وتتنوع التقنية التي تستخدم في المجموعات المختلفة بين الحفر والرسم والتنقيط “dotting”، حيث يمكن للزائر أن يجد كل مستلزمات البيت من طقم للسفرة إلى تحف الزينة والديكور والهدايا التذكارية، إضافة إلى عدد من المزهريات التي رسمت باليد بتفاصيل دقيقة ذات طابع فلكلوري تراثي.

وغالبا ما تكون كميات التحف المنتجة الخاصة بالمناسبات محدودة وتخصص للعرض في أوقات معينة من السنة، في حين يتم توفير مجموعات أخرى حسب طلب الزبون.

كما تضم الورشة مجموعة أخرى من الصناعات التقليدية كالحياكة والتطريز، وهي من الأشغال اليدوية ذات الغرز التقليدية المستوحاة من التراث الأردني متعددة الاستخدامات كأغطية للسفرة والموائد الصغيرة بألوان الأحمر والأبيض والأزرق.

وتقول مديرة التسويق والعلاقات العامة في بيت البوادي إن جميع القطع تصنع في مصنع كوارا، الذي يتبع الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية، حيث أن ريع البيع يعود للعائلات الفقيرة العاملة فيه.

يذكر أن بيت البوادي تم افتتاحه في العام 1996 ليسهم في تشغيل الشباب الأردني الموهوبين، الذين يتم تدريبهم في المراكز التابعة للصندوق الأردني الهاشمي لإحياء الحرف اليدوية التقليدية القديمة ولتحسين دخلهم وتطوير إنتاجهم لتناسب السلع المستوردة من نفس المنتج، مما يساهم في زيادة الإنتاجية ودعم الاقتصاد الوطني.

ويقوم بيت البوادي بتلبية الطلبات الخاصة بالزبائن من وزارات وسفارات وفنادق.

20