أوباما ليس سعيدا في البيت الأبيض

الخميس 2016/02/11
أوباما: لمن سيأتي بعدي فقد واجهت بعض المتاعب التقنية

واشنطن - بعد سنوات كرئيس للولايات المتحدة، كشف باراك أوباما وزوجته ميشيل في مقابلة تلفزيونية عن سلبيات الإقامة في البيت الأبيض، لعل أبرزها ضعف شبكة “الواي فاي” داخل بعض أماكن المبنى الذي يزيد عمره عن قرنين من الزمن.

وخلال الحوار، الذي بثته شبكة “سي بي إس” الأميركية، مؤخرا، سألت المذيعة كل من أوباما والسيدة الأولى ميشيل عن النصيحة التي يمكن تقديمها للرئيس الذي سيسكن البيت الأبيض العام المقبل.

وقالت المذيعة مازحة “هل لديكم أي نصيحة تقدمونها للزوجين المقبلين.. فلنقل على سبيل المثال حول طبيعة العمل؟”.

وفي رده على السؤال أكد أوباما أنه واجه مشاكل تقنية كثيرة في البيت الأبيض. وقال “حسنا، لكي أوضح الأمور لمن سيأتي بعدي فقد واجهت بعض المتاعب التقنية، ونظرا لقدم المبنى توجد العديد من النقاط الميتة التي لا يوجد فيها اتصال واي فاي”.

لكن عقيلته ميشيل علّقت على حديث زوجها قائلة “يبدو الأمر بسيطا”، لكنها عادت وقالت، إن “الأمر أغضب كثيرا ابنتيهما ساشا وماليا في أحيان كثيرة”.

يذكر أن الرئيس الرابع والأربعين للولايات المتحدة ينهي ولايته الثانية من الحكم العام القادم بعد الإعلان عن الفائز في الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل.

12