أوباما وكاميرون يرجّحان تعرض الطائرة الروسية لاعتداء

الجمعة 2015/11/06
موسكو والقاهرة تعتبران ترجيحات أوباما وكاميرون تكهنات

لندن - بعد خمسة ايام من تحطم طائرة روسية في منطقة سيناء المصرية، تحدث الرئيس الأميركي باراك اوباما ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون عن احتمال حصول اعتداء بقنبلة، بينما اعتبرت القاهرة وموسكو ان هذا يبقى مجرد تكهنات.

وقال اوباما لاذاعة كيرو التابعة لمجموعة سي بي اس "اعتقد انه هناك احتمال لوجود قنبلة على متن الطائرة ونحن نأخذ هذا الاحتمال ببالغ الجدية" مضيفا مع ذلك "لا نعرف حتى الآن" بشكل يقيني.

وبرر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الخميس قرار لندن وقف الرحلات الى شرم الشيخ دون انتظار نتائج التحقيق، متحدثا عن وجود "معلومات واستخبارات تلقيناها اثارت لدينا مخاوف بأنها على الأرجح عملية تفجير ارهابية".

وتم ارسال خبراء استشاريين وعسكريين بريطانيين الى شرم الشيخ للعمل مع المصريين على تدابير عاجلة ترمي الى اعادة حوالي 20 الف سائح بريطانيا، بحسب ما افاد متحدث باسم الحكومة. و"تأمل" لندن في ان تبدأ بإعادتهم الجمعة.

وقد تم منح شركات طيران عدة الضوء الأخضر لارسال طائرات فارغة لضمان عملية الاعادة، فيما حذرت وزارة الخارجية البريطانية رعاياها من السفر الى المنطقة بسبب نشاط الجماعات الارهابية في سيناء.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الذي يزور لندن، قال كاميرون ان "من مصلحتنا المشتركة التعامل مع هذا الوضع بهدف عودة الوضع الى طبيعته في اقرب وقت ممكن".

من جهته، اعرب السيسي عن استعداده للتعاون لضمان امن السياح. وقال الرئيس المصري "نحن مستعدون للتجاوب اكثر مع اي اجراءات تطمئن كامل أصدقائنا الى ان الاجراءات الأمنية الموجودة في مطار شرم الشيخ كافية وان المطار مؤمن بشكل جيد"، معربا عن أمله بعودة الوضع الى طبيعته في مصر التي يعتمد اقتصادها بشكل كبير على القطاع السياحي.

ولفت السيسي الى ان مصر استقبلت قبل عشرة أشهر خبراء بريطانيين ليطمئنوا الى الاجراءات الأمنية في جميع المطارات، وليس فقط مطار شرم الشيخ.

وفي القاهرة، اكد وزير الطيران المدني حسام كمال ان المحققين "لم يحصلوا بعد على دليل او معطيات تؤكد فرضية" وجود قنبلة.

في المقابل، وصف الكرملين اي فرضية حول أسباب التحطم بأنها "تكهنات"، مشيرا الى ان "المحققين لم يصدروا اي اعلان حتى الان".

وأعلن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في مؤتمر صحافي ان "جميع الروايات حول ما حدث واسبابه ينبغي ان تصدر عن المحققين، ولم يردنا اي اعلان من المحققين حتى الساعة"، مضيفا ان "جميع التفسيرات الأخرى ليست الا تكهنات".

واستخرج المحققون في القاهرة المعلومات من احد الصندوقين الاسودين الذي يضم معلومات متعلقة بالرحلة. اما الصندوق الذي يحتوي على حديث الطاقم ولحقت به أضرار، فسيتطلب كثيرا من العمل.

وتبنى تنظيم الدولة الاسلامية الاربعاء اسقاط الطائرة دون ان يتحدث عن الآلية.

وفيما بدأت روسيا الخميس دفن اوائل الضحايا في مدينة نوفغورود التي يبلغ عدد سكانها 200 الف نسمة وتبعد 200 كلم جنوب سان بطرسبورع (شمال غرب)، اجرى كاميرون اتصالا بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين ليشرح له المخاوف البريطانية.

وقال بيان صادر عن رئاسة الوزراء البريطانية ان "رئيس الوزراء (كاميرون) والرئيس (بوتين) وافقا على مواجهة التهديد الارهابي المشترك (و) البقاء على اتصال وثيق خلال سير التحقيق".

وعلى خطى البريطانيين، طلبت ايرلندا ايضا من شركات الطيران الايرلندية تعليق رحلاتها من والى شرم الشيخ التي يستقبل مطارها يوميا آلاف السائحين الذين يمضون اجازات على شواطىء البحر الأحمر.

من جهتها، اعلنت مجموعة لوفتهانزا الألمانية الخميس انها ستعلق "على سبيل الاحتياط" الرحلتين الأسبوعيتين اللتين تقوم بهما شركتا ايدلفايس ويورو-وينغز التابعتان للمجموعة الالمانية الى شرم الشيخ.

وارجئت رحلة لشركة جت اير الجوية كانت ستقلع الخميس من بروكسل الى شرم الشيخ، مدة 24 ساعة على الاقل.

وفي وقت لاحق، اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية انها "لا تنصح" بالسفر الى منتجع شرم الشيخ المصري في سيناء الا اذا كان ذلك "لأسباب موجبة وخصوصا مهنية".

وتحطمت الايرباص ايه321 تحطمت بعد 23 دقيقة على اقلاعها، فلقي ركابها الـ224 مصرعهم، ومعظمهم من سان بطرسبورع (شمال غرب روسيا). وتتواصل عمليات البحث للعثور على آخر الجثث وادلة في منطقة صحراوية مترامية الأطراف.

1