أوروبا توسع إنتاج النبيذ لتلبية الطلب الصيني

السبت 2015/04/11
المزارعون سيتمكنون من زيادة مساحات مزارع الكروم الخاصة

بروكسل – أصبح في مقدور مزارعي الكروم الأوروبيين زيادة محاصيلهم اعتبارا من بداية العام المقبل بعد إصدار قرار لتخفيف قواعد الاتحاد الأوروبي التي كانت تقيد عمليات التوسع.

وأثار القرار، الذي وافقت عليه بالفعل الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي، جدلا حيث يخشى منتقدوه أن يؤدي إلى انخفاض في أسعار النبيذ.

وتواجه مناطق زراعة الكروم التقليدية في أسبانيا وفرنسا وإيطاليا منذ فترة طويلة منافسة من دول مثل أستراليا ونيوزيلندا والأرجنتين والولايات المتحدة، ولكن القواعد الصارمة في الاتحاد الأوروبي قيدت من حجم إنتاجها.

ويهدف القرار إلى مساعدة التكتل في الحفاظ على حصته من سوق النبيذ وتلبية الطلب الدولي المتزايد، وخاصة من الصين، التي يتوسع فيها استهلاك النبيذ بشكل كبير.

وبموجب القواعد الجديدة التي تدخل حيز التنفيذ في مطلع العام المقبل، سيتمكن المزارعون من زيادة مساحات مزارع الكروم الخاصة بهم بنسبة 1 بالمئة سنويا كحد أقصى.

وقال المفوض الأوروبي لشؤون الزراعة فيل هوغان إن “النظام الجديد يوفر المرونة لقطاع النبيذ الأوروبي لزيادة الإنتاج تدريجيا، استجابة لتزايد الطلب العالمي”.

ووفقا لدراسة حديثة، فإن الاتحاد الأوروبي يخسر حصة في أسواق النبيذ العالمية في الوقت الذي من المنتظر أن يرتفع فيه حجم الاستهلاك في مختلف أنحاء العالم في غضون السنوات العشر المقبلة.

وستأتي معظم زيادة الطلب من الصين، تليها الولايات المتحدة.

11