أوروبيون يبحثون دور إيران في شرق أوسط مضطرب

إيران دخلت معركة شرسة من أجل السيطرة الإقليمية، وقد لعبت أنشطتها دورا مؤثرا في المسار المختلط والمتغير للعديد من الصراعات.
الأربعاء 2018/05/09
أذرع إيران في المنطقة مصدر تهديد متواصل

بروكسل - يعقد مركز بروكسل للبحوث وحقوق الإنسان في الخامس من شهر يونيو القادم، مؤتمرا حول إيران ومصير الاتفاق النووي تحت عنوان “دور إيران في شرق أوسط مضطرب: هيكلة استجابة جديدة من الاتحاد الأوروبي” في مقرّ الاتحاد الأوروبي بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

وسيكون المؤتمر هو الأول الذي يناقش تجاوزات إيران بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بخصوص الاتفاق النووي الإيراني.

وسيكون الحدث في أكبر قاعة في البرلمان الأوروبي وبمشاركة وحضور سياسي ودبلوماسي وإعلامي غربي وعربي رفيع المستوى، حيث من المتوقع مشاركة وزراء خارجية من الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى أعضاء بالبرلمان الأوروبي.

وأكد المنظمون على حضور وزاري وبرلماني ضمن الحضور والمتحدثين، ومن المنتظر أن يتم نشر برنامج المؤتمر في 18 مايو الجاري.

ويرى المنظمون أن إيران “دخلت في معركة شرسة من أجل السيطرة الإقليمية منذ إنشاء الجمهورية الإسلامية، وقد لعبت أنشطتها دورا مؤثرا في المسار المختلط والمتغير للعديد من الصراعات، في أعقاب تدخّل الولايات المتحدة في كل من أفغانستان والعراق، وبعد الاتفاق النووي لعام 2015، تم إدخال حقبة جديدة من العلاقات الخارجية والدبلوماسية بين إيران والاتحاد الأوروبي وشركائها”.

ويضيف المنظمون “أنه لا تزال الأسئلة المتعلقة بالتزام إيران بشروط الصفقة قائمة، بدلا من إصلاح الوضع الداخلي وبناء علاقة بناءة أكثر مع الغرب أو جيرانها في الشرق الأوسط، حيث أعطت الاتفاقية إيران مزيدا من النفوذ في التدخّل في المنطقة من خلال وكلائها الدائمين، مثل حزب الله، والنظام السوري والميليشيات الشيعية في كل من اليمن والعراق”. ويؤكد هؤلاء أنه لمعالجة هذه التحديات المعقدة “قد يجبر المستقبل القريب إيران على الكثير من التغيرات، وهذا ممكن إذا استفاد الاتحاد الأوروبي من نفوذه لتفادي تصاعد العنف في الحروب بالوكالة والتصدّي لحالة حقوق الإنسان المتدهورة في البلاد، وضمان ألاّ تصبح إيران دولة نووية”.

وفي أعقاب التقرير البرلماني للاتحاد الأوروبي حول استراتيجية الاتحاد الأوروبي تجاه إيران، سيسعى هذا الحدث إلى إجراء حوار بناء بين مجموعة واسعة من الخبراء وصانعي السياسات والجهات الفاعلة في المجتمع المدني لمناقشة وإعادة التفكير في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإيران.

5