أوزيل يرفض عمالقة أوروبا من أجل أرسنال

الجمعة 2018/02/02
يريد البقاء

لندن – كشفت تقارير صحافية عن أن صانع الألعاب مسعود أوزيل رفض عدة عروض من عمالقة أوروبا من أجل تجديد عقده مع فريقه الحالي أرسنال الإنكليزي.

وكانت تقارير قد أكدت أن الدولي الألماني قد وقع على عقد جديد مع الغانرز حتى عام 2021 براتب أسبوعي قدره 350 ألف جنيه إسترليني، بعد أن كان عقده السابق مع فريق شمال لندن سينتهي مع نهاية الموسم الحالي.

ووفقا لصحيفة ميرور، فإن صاحب الـ29 عاما رفض عروضا للانضمام إلى أندية برشلونة الإسباني، باريس سان جيرمان الفرنسي، ومانشستر يونايتد الإنكليزي، مفضلا تجديد عقده.

وتأتي أخبار تجديد أوزيل مع أرسنال تزامنا مع نجاح فريق المدرب أرسين فينغر في ضم المهاجم الغابوني بيير أوباميانغ من بوروسيا دورتموند الألماني لتعويض رحيل التشيلي أليكسيس سانشيز إلى مانشستر يونايتد هذا الشتاء. وأوضح الدولي المصري محمد النني لاعب وسط فريق أرسنال الإنكليزي، حقيقة توقيع زميله صانع الألعاب مسعود أوزيل على عقد جديد مع النادي. وقال النني “تحدثت إلى مسعود، وأخبرني أنه وقع بالفعل العقد الجديد”. وأضاف “هو لاعب على مستوى عالمي داخل وخارج الملعب، إنه لاعب حيوي وأساسي بالنسبة إلينا، وهناك دائما هالة إيجابية تحيط به”.

وقال فينغر خلال مؤتمر صحافي حول بقاء أوزيل إن “المشاعر التي أحصل عليها من التزامه، وتركيزه ورغبته في تحقيق إنجازات مع الفريق تؤكد أنه شخص ملتزم”. وأضاف “ولكن بعد هذا العقد تبقى المفاوضات.. لم نقترب بشدة للإعلان عن ذلك، نعم، سيفعل هذا.. لسنا قريبين لنكون متفائلين ولسنا بعيدين للغاية لنكون متشائمين”. وكان عقد أوزيل واحدا من سؤالين ألقيا بظلالهما على أرسنال هذا الموسم، والسؤال الثاني تمت الإجابة عليه عندما انتقل أليكسيس سانشيز الذي كان عقده بصدد الانتهاء بنهاية الموسم، إلى فريق مانشستر يونايتد في صفقة تبادلية مع هنريك مخيتريان.

23