أوساكا تتسلح بالحذر في بطولة شتوتغارت

لاعبة التنس اليابانية تعترف بأنها ليست متميزة أو خبيرة باللعب على الملاعب الرملية ولكن هدفها الأساسي هو الاستعداد لرولان غاروس وتجنب الإصابة قبل هذه البطولة.
الخميس 2019/04/25
ضربات موجهة

شتوتغارت (ألمانيا) - بعدما جنبتها القرعة اللعب في الدور الأول، تستهل لاعبة التنس اليابانية ناومي أوساكا مسيرتها في بطولة شتوتغارت (جائزة بورش الكبرى) اليوم بمشاعر متباينة. ولم يسبق لأوساكا المصنفة الأولى عالميا أن قدمت أداء قويا ونتائج كبيرة على الملاعب الرملية ولكنها ترى الآن أنها اكتسبت الخبرة اللازمة.

واعترفت أوساكا بأنها ليست متميزة أو خبيرة باللعب على الملاعب الرملية ولكنها أكدت أن هدفها الأساسي في هذه البطولة هو الاستعداد لبطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) وتجنب الإصابة قبل رولان غاروس.

وتستهل أوساكا مسيرتها في البطولة اليوم الخميس.

ولم يسبق لأوساكا أن فازت بأي مباراة في الأدوار الرئيسية خلال مشاركتين سابقتين ببطولة شتوتغارت كما أن سجلها على الملاعب الرملية بشكل عام يقتصر على 20 مباراة حققت الفوز في تسع منها وخسرت في 11 مباراة، فيما شهدت الملاعب الصلبة أداء أفضل كثيرا للاعبة اليابانية حيث حققت عليها 73 انتصارا مقابل 45 هزيمة.

وعلى الملاعب الصلبة، أحرزت أوساكا لقبين في البطولات الأربع الكبرى حيث فازت بلقبي أميركا المفتوحة (فلاشينغ ميدوز) في 2018 وأستراليا المفتوحة في 2019.

ومنذ صعودها إلى قمة التصنيف العالمي لمحترفات التنس، تتعامل أوساكا بالكثير من الحذر.

وقالت أوساكا “أركز بالفعل في المباراة التالية لي وليس أي شيء تاليا لأنني لا أمتلك أفضل سجل لي هنا… أحضر إلى هذه البطولة بأمل في الاستمتاع بها بشكل أكبر”.

وأوضحت أوساكا (21 عاما) أنها تتدرب بقوة وتشعر بأن مستواها يتحسن.

وقالت أوساكا إنها لا تستطيع أن تخوض أي مباراة لمجرد المشاركة فيها.

واستدركت “ولكن، في نفس الوقت، لا أرغب في المبالغة ولا يمكن أن أقول إنني سأخوض البطولة للفوز بلقبها حيث توجد أكثر من لاعبة ذات خبرة أفضل بالملاعب الرملية ولست منهن”. وأضافت أن مشاركاتها في هذه البطولة في المواسم الماضية لم تكن مثالية.

وأوضحت “في كل مرة أخوض فيها هذه البطولة، أتعرض للإصابة. في كل موسم للملاعب الرملية، أغيب عن بطولة واحدة على الأقل. الواقع أن هدفي الرئيسي هو عدم التعرض للإصابة وأن أحافظ على لياقتي حتى رولان غاروس”.

22