أوسكار هذه السنة أبيض لتجاهله النساء والأقليات

الجمعة 2015/02/20
ثلث الأميركيون يعتبرون أن هوليوود لا تهتم بالأقليات بشكل مناسب

لوس أنجلس - قبل أيام على حفل توزيع جوائز الأوسكار الذي يقام مساء الأحد، أظهر استطلاع للرأي أجرته "رويترز-إبسوس" بشأن جوائز الأوسكار، أن الترشيحات التي اختيرت هذا العام تفتقر إلى التنوع، مما ساهم في نشر هاشتاغ على موقع تويتر عنوانه #الأوسكار أبيض جدا، وقال ثلث الأميركيين إن هوليوود لا تهتم بالأقليات والنساء بشكل مناسب.

وقال 34 بالمئة من نحو 2000 شخص تم استطلاع آرائهم عبر الإنترنت إنهم يعتقدون أن هوليوود لديها مشكلة عامة مع الأقليات وقال 32 بالمئة إن عاصمة صناعة السينما تنأى بنفسها عن تقديم أفلام على مستوى الأوسكار تميل إليها الأقليات. وقال نحو ثلثي الذين استطلعت آراؤهم من السود إن هوليوود لديها مشكلة مع الأقليات مقارنة مع 48 بالمئة من جماعات الأقليات مجتمعة.

وكانت النظرة إلى تناول قضايا المرأة أفضل قليلا بشكل عام، إذ قال 32 بالمئة إن هوليوود لديها مشكلة مع النساء وأعرب 29 بالمئة عن اعتقادهم إنها لم تنجح في صنع أفلام للأوسكار للجمهور من النساء.

وجاءت هذه النتائج بعد شهر من إعلان ترشيحات جوائز الأوسكار والتي لم تتضمن أحدا من ذوي البشرة الملونة ضمن الجوائز الأربع الرئيسية للممثلين. كما لم تظهر أي امرأة في قائمتي أفضل إخراج وأفضل سيناريو، فيما وصفه خبراء بأنه “الأوسكار الأكثر بياضا” منذ سنوات.

24