أوكرانيا تسحب قواتها العسكرية من القرم

الاثنين 2014/03/24
الوضع معقد في القرم

كييف – قررت الرئاسة الأوكرانية، الإثنين، سحب جميع القوات العسكرية المنتشرة في شبه جزيرة القرم المتنازع عليها مع روسيا، في خطوة قد تبعد مؤقتا خطر المواجهة المباشرة مع القوات الروسية.

وجاء القرار الأوكراني بعد استيلاء القوات الروسية على قاعدة عسكرية أوكرانية في فيودوسيا في القرم، مما أدى إلى إصابة العديد من جنود البحرية الأوكرانيين بجروح وأسر بين 60 و80 منهم.

وقال الرئيس الأوكراني الانتقالي خلال اجتماع مع رؤساء الكتل النيابية، إن "لجنة الامن القومي والدفاع توصلت إلى قرار بتوجيه تعليمات إلى وزارة الدفاع للقيام بعملية إعادة انتشار للوحدات العسكرية المتمركزة في جمهورية القرم ذات الحكم الذاتي".

وأضاف أن المجلس قرر أيضا نقل عائلات الجنود الذين سينسحبون من القرم إلى مكان آمن، موضحا أن هذا سيسري على "كافة المضطرين لمغادرة منازلهم".

من جهته، قال الرئيس الأميريكي باراك اوباما الاثنين إنه يتعين على روسيا أن تدفع ثمن تصرفاتها في اوكرانيا، وذلك قبل ساعات من المحادثات التي سيجريها مع نظرائه من مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في لاهاي .

واضاف اوباما ، بعد محادثات مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روته" أوروبا وأمريكا متحدتان في دعمنا للحكومة الاوكرانية والشعب الاوكراني .. نحن متحدان في جعل روسيا تدفع ثمنا بسبب تصرفاتها حتى الآن".

وقال روته " كلانا يعتبر محاولات روسيا لضم القرم انتهاكا سافرا للقانون الدولي وندين تصرفاتها بأقوى العبارات الممكنة". واضاف أن تواحد 53 من زعماء العالم في قمة للأمن النووي في لاهاي يعد "فرصة مهمة" لمناقشة التطورات في اوكرانيا .

واقتحمت قوات روسية، فجر الاثنين، قاعدة عسكرية أوكرانية في فيودوسيا في القرم بدعم من عربات مدرعة خفيفة ومروحيات، كما سمع إطلاق نار من أسلحة رشاشة، بحسب وزارة الدفاع الأوكرانية.

وغادرت شاحنات تنقل الجنود الاوكرانيين موثوقي الايدي بعد عملية الاقتحام بساعتين.

وأعلنت الوزارة في بيان "القي بقائد الكتيبة ديمترو دلياتنتسكي ونائبه روستيسلاف لومتيف ارضا وتعرضا للركل في الوجه. ثم نقلا على متن مروحية اقلعت الى وجهة غير محددة".

وتابع البيان ان "العسكريين الروس لم يسمحوا بنقل العسكريين الاوكرانيين الجرحى الى المستشفى"، دون تحديد عدد الجرحى.

واضاف "هناك في الوقت الحالي بين 60 و80 جنديا بحريا اسروا بايدي عسكريين روس في مرفأ فيودوسيا".

ومضى يقول ان العسكريين الروس اشترطوا للافراج عن العسكريين الاسرى "الرحيل القسري للضباط الاوكرانيين من القرم الى اوكرانيا".

ولم ترد اي معلومات حول ما اذا كانت وحدة مشاة البحرية في القوات الاوكرانية قاومت القوات الروسية في فيودوسيا.

واحتلت القوات الروسية وقوات موالية لها في الايام الاخيرة العديد من القواعد العسكرية الاوكرانية دون معارك في القرم واستولت على العديد من سفن الاسطول الاوكراني الذي يتمركز القسم الرئيسي منه في مرافئ شبه الجزيرة التي باتت تابعة لروسيا.

واقر وزير الدفاع الاوكراني ايغور تنيوخ الاحد بان "الوضع معقد في القرم. كما تعلمون فإن سفنا تم اعتراضها ومن ثم السيطرة عليها (من قبل الروس) مع ان كل القادة صدر لهم الامر باستخدام السلاح".

وتسعى القوات الروسية في القرم منذ اربعة ايام الى الاستيلاء على القواعد التي لا تزال تحت سيطرة القوات الاوكرانية. وسيطرت القوات الروسية السبت على قاعدتين في نوفوفيدوريفكا وبلبيك.

وسمع اطلاق نار خلال العملية ضد قاعدة بلبيك، واكدت وزارة الدفاع الاوكرانية اجلاء رجالها من القاعدة وسقوط جريحين هما صحافي وجندي اوكراني.

1