أول حالة شفاء من سرطان الدم أبطالها أطباء بريطانيون

الاثنين 2015/11/09
الرضيعة ليلى كانت في حالة ميؤوس من شفائها

أطباء بريطانيون ينقذون رضيعة عندما أعطوها خلايا تجريبية معدلة جينيا من خلال الحقن في الوريد لتشفى تماما من سرطان الدم.

لندن- تماثلت للشفاء رضيعة كان الأطباء يعتقدون بأنها تحتضر جراء سرطان الدم حيث كانت في حالة ميؤوس من شفائها وذلك في أول مرة يستخدم فيها علاج بالخلايا المناعية التخليقية التي تنتجها شركة “سيليستس” المتخصصة في هذا المجال.

وكانت الرضيعة ليلى وعمرها عام واحد قد استنفدت جميع الخيارات العلاجية الأخرى عندما أعطاها الأطباء بمستشفى جريت أورموند ستريت البريطانية الخلايا التجريبية المعدلة جينيا من خلال الحقن في الوريد بجرعة قدرها ملليمتر واحد.

وقال الأطباء في بيان صحفي إنه بعد شهرين من هذا العلاج شفيت الرضيعة تماما من الأورام وخرجت من المستشفى.

وقال بول فايز أستاذ ورئيس قسم زراعة نخاع العظام بالمستشفى، والذي أشرف على الفريق الطبي المعالج لليلى “كانت حالة السرطان لديها شرسة للغاية إلى درجة أن استجابتها للعلاج كانت معجزة”.

وتعمل الخلايا المهندسة وراثيا من خلال إضافة جينات جديدة إلى خلايا تائية مناعية سليمة تم التبرع بها والتي تقضي على سرطان الدم.

24