أول مختبر علوم عربي للأطفال في دبي

المختبر يهدف إلى تمكين الأطفال من استكشاف القطاعات العلمية الفريدة وجعل عملية الأبحاث تجربة ترفيهية وحافلة بالمتعة.
الثلاثاء 2019/11/19
بادرة هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط

دبي - تم الاثنين تدشين أول مختبر علوم “المستكشف الصغير” الدائم للأطفال في دبي وهو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وأكبر مختبر للأطفال على مستوى العالم.

وافتتحت شركة هنكل المنشأة التعليمية الجديدة بالتعاون مع مدينة الطفل التابعة لبلدية دبي.

وقالت نيلا المنصوري، رئيس مدينة الطفل في بلدية دبي، “نهدف من خلال افتتاح مختبر علوم فورشرفيلت (المستكشف الصغير بالألمانية) الذي تم إنشاؤه بالتعاون مع شركة هنكل إلى تمكين الأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة من استكشاف القطاعات العلمية الفريدة وجعل عملية الأبحاث تجربة ترفيهية وحافلة بالمتعة”.

ومختبر علوم “المستكشف الصغير” هو مبادرة تعليمية دولية أطلقتها شركة هنكل في عام 2011 لتشجيع الأطفال على استكشاف أسرار العلوم بطرق ممتعة ومفيدة حيث شارك أكثر من 44 ألف طفل من جميع أنحاء العالم.

وأعرب الطفل يوسف البالغ من العمر 7 سنوات والذي كان أحد الأطفال أوائل المشاركين في تجربة مختبر علوم فورشرفيلت عن سعادته بقوله “كان يوما مميزا جدا بالنسبة لي ولزملائي في الفصل، لقد تعلمنا كيفية العثور على النشاء في التمر وصنع الغراء. لقد قمنا بتجارب مفيدة ومليئة بالمرح”.

والبرنامج المطور خصيصا للأطفال من سن 7 إلى 11 عاما. ويهدف إلى حث الأطفال على استكشاف التجارب والبحث العلمي.

ويمكن البرنامج الأطفال من إجراء تجارب علمية ممتعة ومتعلقة بقطاعات الأعمال مثل تجربة استخراج الغراء من ثمار التمر أو كيفية عمل معجون الأسنان أو كيفية غسل الملابس وتنظيفها مرة أخرى ودور الأنزيمات في هذه العملية.

24