أيام قرطاج السينمائية يحتفي بيوبيله الفضي

السبت 2014/11/15
الدورة تعد استثنائية ببلوغها 25 سنة

تونس - أعلنت درة بوشوشة مديرة مهرجان “أيام قرطاج السينمائية” في دورته الـ25، أنه سيصبح سنويا بدءا من هذا العام بعد أن كان ينظّم مرة كل سنتين، لافتة إلى أن المهرجان لأول مرة سيترك العاصمة ليطل على 6 محافظات داخلية.

وأضافت بوشوشة أن “أيام قرطاج السينمائية” سيخرج في هذه الدورة لأول مرة من العاصمة ليطل على 6 محافظات تونسية، بحيث تشمل فعاليات المهرجان عرض أفلام بها. وتابعت: “ستشمل فعاليات المهرجان منزل بورقيبة (محافظة بنزرت شمال العاصمة) والقيروان (وسط) وقفصة، ومدنين (جنوب) وجندوبة (شمال غرب) ومدينة تالة (محافظة القصرين وسط غرب).

وأوضحت أنه: “سيتم عرض 7 أفلام في كل محافظة، منها أفلام مخصصة (للكبار والأطفال) وذلك في إطار اللامركزية الثقافية”.

وأضافت بوشوشة أن: “هذه الدورة تعد استثنائية ببلوغها 25 سنة (اليوبيل الفضي)، كونها صمدت رغم الصعوبات، ولأنها تندرج ضمن فترة تعيش فيها البلاد تحولات سياسية، تزامنا مع العملية الانتخابية”.

16