أيقونات كهربائية فاخرة تتلألأ على مسرح بكين للسيارات

معرض بكين للسيارات تميز بظهور أيقونات كهربائية فاخرة، تجسد فعليا تسارع وتيرة جنوح المصنعين لتزويد الجيل القادم من المركبات بأحدث ما تم التوصل إليه من التقنيات التكنولوجية.
الأربعاء 2018/05/02
نجمة نجوم المعرض

بكين - استغلت شركات السيارات العالمية فرصة انعقاد معرض بكين الدولي للسيارات، الذي يختتم الخميس، لعرض أيقوناتها الفاخرة في واحدة من أغنى أسواق السيارات، حيث تمتاز السوق الصينية بأكبر مبيعات وأعلى معدلات نمو في العالم.

وتماشيا مع هذا الاتجاه أعلنت شركة مايباخ اقتحام فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض “أس.يو.في” على غرار الشركات العالمية الأخرى بنتلي ورولز رويس.

وقدمت الشركة التابعة لمرسيدس الألمانية سيارتها الاختبارية مرسيدس مايباخ التي يطلق عليها الرؤية النهائية الفاخرة، حيث تأتي بطول يبلغ 5.26 متر وهي تعتبر بمثابة توليفة بين سيارات الأراضي الوعرة وموديلات الصالون الفاخرة.

وتضم باقة التجهيزات التقنية لهذه النسخة التي تعتبر نجمة نجوم المعرض وتصل سرعتها إلى 250 كلم/س، عجلات قياس 24 بوصة مع كشافات نحيفة بتقنية “أل.إي.دي”.

ويتم إمداد المحركات الأربعة بالطاقة الكهربائية عن طريق بطارية سعة 80 كيلوواط/ ساعة، تعطيها قوة تبلغ 750 حصانا، تكفي لقطع مسافة تصل إلى 500 كلم، وبعد ذلك تتم إعادة شحن البطارية لمدة خمس دقائق لقطع مسافة 100 كلم أخرى بفضل تقنية الشحن السريع.

ودائما ما تستقطب الأسواق الصينية الإصدارات الطويلة من الموديلات الأوروبية الشهيرة، حيث قامت شركة مرسيدس بإطلاق الموديل الصالون من سيارة الفئة “أي” خلال هذا العام وزيادة طول قاعدة العجلات بمقدار 6 سم، حتى أنه أصبح مشابها لسيارات الفئة “سي”.

جيلي تعرض أيقونتها الكهربائية أيكون الاختبارية المستوحاة من فولفو إكس.سي 40
جيلي تعرض أيقونتها الكهربائية أيكون الاختبارية المستوحاة من فولفو إكس.سي 40

ولا تقتصر التعديلات على موديلات الصالون فحسب، بل قامت شركة أودي الألمانية أيضا بإطلاق الإصدار الطويل كيو 5 أل من فئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض، بعدما قامت بزيادة طول السيارة بمقدار 11 سم.

ولم تقف شركة فولكسفاغن موقف المتفرج، حيث قامت بتطوير سيارتها سي.سي الجديدة والمطورة للأسواق الصينية خصيصا مع إطلاق السيارة لافيدا الجديدة من الفئة المدمجة، والتي تعتبر واحدا من أهم الموديلات المخصصة للإنتاج بأعداد كبيرة.

وبالإضافة إلى ذلك تقدم شركة فورد الأميركية سيارتها فوكوس كموديل صالون في الأسواق الصينية.

وإذا لم تقم شركة عالمية بطرح سيارة صالون من موديلاتها في الصين، فإنها تقوم بإطلاق سيارة من فئة أس.يو.في، التي تشهد إقبالا كبيرا حاليا.

وعلى سبيل المثال، قامت شركة سكودا التشيكية بتطوير سيارتها كامبيك الثالثة من فئة سيارات الأراضي الوعرة خصيصا للأسواق الصينية، والتي تأتي بطول 4.4 متر، لكي تنضم إلى أسطول سيارات سكودا كاروك وكودياك.

وكشفت فولكسفاغن النقاب عن سيارتها تويرغ الجديدة للمرة الأولى خلال مشاركتها في فعاليات المعرض، كما قدمت شركة بويك التابعة لمجموعة جنرال موتورز الأميركية سيارتها إنسباير الاختبارية، والتي تعبر عن رؤيتها لسيارات أس.يو.في الرياضية والأنيقة.

وتتميز سيارة بويك من خلال الانسيابية التصميمية والزجاج الأمامي الممتد حتى السقف، كما تم تجهيزها بشاشة أو.أل.إي.دي بدلا من شاشة هيد-آب للعرض في أسلوب الواقع المعزز، والذي يتم عرضه على الزجاج الأمامي.

وإلى جانب السيارات المطورة خصيصا للأسواق الصينية تستغل بعض الشركات العالمية المعرض لكشف النقاب عن موديلاتها الجديدة، فقد قامت شركة بي.أم.دبليو بتسليط الأضواء على سيارتها أم 2 كومبيتيشن المزودة بمحرك سداسي الأسطوانات بقوة 410 أحصنة، بالإضافة إلى سيارة مرسيدس من الفئة أي خماسية الأبواب وبقاعدة العجلات العادية.

ولا تقتصر الأسواق الصينية على الموديلات الفاخرة فحسب، بل تحظى أنظمة الدفع البديلة هنا بشعبية كبيرة؛ نظرا لأن الحكومة تشجع السكان على استعمال السيارات الكهربائية.

وتماشيا مع هذا الاتجاه كشفت شركة بي.أم.دبليو النقاب عن سيارتها آي.إكس 3 الاختبارية، القريبة من مرحلة الإنتاج القياسي، والتي تنطلق بقوة 272 حصانا ويصل مدى السير بها إلى 400 كلم.

كما دشنت هوندا اليابانية رسميا أيقونتها الجديدة إيفيرس في المعرض، والتي ستكون أولى سيارات الشركة الكهربائية المعدة للإنتاج الموسع، إذ على الرغم من كونها نموذجا اختباريا، تبدو جاهزة للطرح في اﻷسواق.

وتريد هوندا بتحويل هذا النموذج الاختباري إلى نموذج إنتاجي قبل نهاية العام الجاري، ليتم طرح الكروس أوفر باﻷسواق بعدها تحت علامة إيفيرس.

أيقونة جديدة من هوندا
أيقونة جديدة من هوندا

ورغم احتفاظ الشركات الألمانية بالقمة في معرض بكين الدولي للسيارات، إلا أن المنافسة زادت صعوبة مع الشركات الصينية المحلية، التي لم تعد تكتفي بتقليد الموديلات العالمية الشهيرة.

ومع ذلك، بدأت هذه الشركات في تقديم موديلات مستقلة من الناحية التصميمية إلى حد كبير، وخاصة في فئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض، بالإضافة إلى اعتمادها على قاعدة تقنية صلبة وأنظمة دفع كهربائية متطورة.

وكشفت جيلي عن أيكون الاختبارية والتي تستعرض لغة تصميم الشركة الجديدة والتزامها نحو السيارات الصديقة للبيئة، إذ تستند على المنصة نفسها المستخدمة في فولفو إكس.سي 40.

وأيكون الاختبارية هي كروس أوفر تتميز بمصابيح أمامية وخلفية نحيلة تبدو متخفية في الجسد ما يجعلك تفكر في الاحتمالات اللامتناهية، كما لدى السيارة فتحات تهوية في غطاء المحرك، كسوة بلاستيكية للجسد وعجلات إيروديناميكية.

ويحاكي الزجاج الأمامي والسقف سيارة رنج روفر إيفوك، كما تتميز أيكون أيضا بتفاصيل مثل الأبواب الانتحارية التي تفتح بشكل عكسي، أما المقصورة فاستخدمت فيها لغة تصميم بسيطة، تتجسد بيانات القيادة على الواقع أمام السائق الجالس خلف المقود ثنائي الشكل.

17