إحباط عملية انتحارية داخل مقهى بشارع الحمراء في بيروت

الأحد 2017/01/22
إصابة الانتحاري خلال اعتقاله عندما طرحه عدد من العسكريين أرضا لمنعه من تفجير حزامه

بيروت - قبض عناصر في الجيش على انتحاري قبل أن يفجر نفسه السبت داخل مقهى مزدحم في بيروت على ما أعلنت مصادر في قوى الأمن اللبنانية لوكالة فرانس برس.

وألقي القبض على الرجل حوالى الساعة 21,00 ت غ بعد دخوله مقهى في شارع الحمرا الراقي غرب بيروت.

وأشارت المصادر التي اشترطت عدم كشف هويتها إلى أن الانتحاري كان يرتدي حزاما ناسفا وتم رصده من قبل جنود يسيرون منذ اسابيع دوريات في ذلك الشارع.

وقال بيان للجيش الأحد، إنه "في عملية نوعية ومشتركة بالتنسيق مع فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي، أحبطت قوة من مديرية الاستخبارات حوالي الساعة 10.30 من مساء أمس، عملية انتحارية في مقهى costa في شارع الحمرا الرئيسي في بيروت".

وأشار إلى أن الانتحاري الذي حاول تفجير نفسه في المقهى "لبناني يدعي عمر العاصي من مواليد 92 من صيدا، وذلك بعدما عثرت قوى الأمن بحوزته على هوية لبنانية لحظة إيقافه".

وأصيب الانتحاري خلال اعتقاله عندما طرحه عدد من العسكريين أرضا لمنعه من تفجير حزامه، ونقل إلى مستشفى مجاور للعلاج قبل استجوابه.

وتحدث مراسل فرانس برس في الحمرا عن انتشار امني كثيف في المنطقة بينما اغلق المقهى وعدد اخر من المطاعم ابوابه.

واعيد فتح الشارع امام المارة بعد نحو ساعة من عملية الاعتقال.

شهد لبنان في السنوات الماضية عددا من التفجيرات بعضها على خلفية الحرب بسوريا. في يونيو اعلن الجيش اللبناني توقيف جهاديين من تنظيم الدولة الاسلامية يعدون اعتداءات تستهدف عددا من احياء بيروت.

1