إدخال تعديل على قانون الجنسية الإماراتي

السبت 2017/11/04
"منح الجنسية لأي شخص قدم خدمات جليلة للدولة"

أبوظبي - تضمّن تعديل جديد تمّ إدخاله على قانون الجنسية في دولة الإمارات العربية المتحدة دعما جديدا لمكانة المرأة ولفرص تحسين وضعها الاجتماعي بتوسيعه من إمكانية حصول الأجنبيات المتزوّجات من إماراتي على الجنسية الإماراتية.

وأصدر رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، مرسوما بقانون اتحادي لتعديل بعض أحكام القانون الاتحادي رقم 17 لسنة 1972 بشأن الجنسية وجوازات السفر.

وينص المرسوم، رقم 16 لسنة 2017 المنشور في الجريدة الرسمية، الجمعة، على أنه “يجوز بمرسوم اتحادي منح الجنسية بالتبعية للمرأة الأجنبية المتزوجة من مواطن، بعد مرور 7 سنوات من تاريخ تقديم الطلب، في حالة وجود مولود أو أكثر”. وتزيد هذه المدة إلى 10 سنوات في حالة عدم وجود أبناء، شريطة أن تكون العلاقة الزوجية مستمرة فعلا.

كما ينص التعديل على أنه يجوز لرئيس الدولة أن يصدر مرسوم الجنسية بحكم القانون أو منحها بالتجنس لأي شخص، دون التقيد بمدد الإقامة والشروط المنصوص عليها في هذا المرسوم بقانون.

ويجوز “منح الجنسية لأي شخص قدم خدمات جليلة للدولة دون التقيد بمدد الإقامة”.

3