إسرائيل تكشف عن مخطط "حمساوي" لاغتيال ليبرمان

الجمعة 2014/11/21
حماس خططت لاغتيال ليبرمان كوسيلة ضغط لإنهاء عملية الجرف الصامد

القدس المحتلة- قال مسؤولون إسرائيليون إن السلطات الإسرائيلية اعتقلت أربعة فلسطينيين يشتبه في تخطيطهم لاغتيال وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان باطلاق صاروخ مضاد للدبابات على سيارته وهو في طريقه إلى مستوطنته في الضفة الغربية المحتلة.

وأضافت المصادر ذاتها أن الخطة حاكتها حركة المقاومة الاسلامية (حماس) خلال حرب غزة الأخيرة.

وأعلن جهاز الأمن العام الاسرائيلي (الشاباك) أنه كشف مخططاً وضعته خلية عسكرية تابعة لحركة حماس ومكوَّنة من 4 عناصر لاغتيال وزير الخارجية أفيجدور ليبرمان خلال عملية (الجرف الصامد) في قطاع غزة الصيف الماضي .

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية إنه تم اعتقاِل افراد الخلية وجميعهم من سكان منطقة بيت لحم خلال الاسابيع الاخيرة في عملية مشتركة لجهاز (الشاباك) وجيش الدفاع وشرطة اسرائيل .

وأضاف التقرير أنه "يُستدل من التحقيق الذي جرى مع افراد الخلية انهم خططوا لشراء قذيفة صاروخية (آر بي جي) ثم اطلاقها على السيارة التي تقل الوزير ليبرمان علما بانه يسكن في مستوطنة نوكديم القريبة من بيت لحم" .

وقدمت بحق الاربعة لوائح اتهام الى المحكمة العسكرية .

واشارت مصادر في جهاز (الشاباك) الى ان التحقيقات مع افراد هذه الخلية أفضت إلى اكتشاف وإحباط مخططات ارهابية اخرى لنشطاء من حركة حماس كانوا ينوون ارتكاب عمليات اطلاق نار ودهس ضد اهداف مدنية وعسكرية في منطقة جوش عتسيون جنوبي بيت لحم، بحسب التقرير.

ويأتي الكشف عن الخطة في وقت توترت فيه العلاقات بين إسرائيل والرئيس الفلسطيني محمود عباس -المدعوم من واشنطن والذي يتخذ من الضفة الغربية مقرا لإدارته- بسبب خلافات حول الحرم القدسي.

وأصدر جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) بيانا قال فيه إن ثلاثة من المحتجزين الفلسطينيين أعضاء في حماس وأنهم اقروا خلال استجوابهم بأنهم كانوا يأملون بأن يبعث قتل ليبرمان "رسالة لدولة إسرائيل تؤدي إلى إنهاء حرب غزة."

ولم ترد حماس التي تسيطر على قطاع غزة على هذه المزاعم على الفور. وقال شين بيت إن محكمة عسكرية وجهت الاتهام للمشتبه بهم ولم يذكر ما اذا كانوا قد طعنوا فيه.

ويعيش الفلسطينيون الأربعة قرب مستوطنة نوكديم حيث يوجد منزل ليبرمان. وقال جهاز شين بيت أنهم راقبوا الموكب الدبلوماسي لوزير الخارجية اليميني وحاولوا الحصول على قذيفة صاروخية لمهاجمته.

وأضاف شين بيت أن خطة الاغتيال مؤشر على أن حركة حماس تصعد من أنشطتها في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

1