إسرائيل تلوح بشن هجوم عسكري ضد إيران

الأربعاء 2014/03/19
يعالون: لن نعتمد على أميركا لمنع إيران من صنع سلاح نووي

تل أبيب - عبّر وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون عن تأييده لهجوم عسكري إسرائيلي منفرد ضد إيران، وفق صحيفة “هآرتس" الإسرائيلية، الثلاثاء.

وقال يعالون خلال محاضرة في جامعة تل أبيب، أمس الأول، إنه “ليس بإمكان إسرائيل الاعتماد على الولايات المتحدة لمنع إيران من صنع سلاح نووي”، مضيفا “لقد اعتقدنا أن من ينبغي أن يقود الحملة ضد إيران هي الولايات المتحدة، لكنها دخلت إلى مرحلة معينة في مفاوضات معهم، ولأسفي فإنه في السوق الفارسي تفوق الإيرانيون”.

وأوضح وزير الدفاع الإسرائيلي، أن على تل أبيب تتصرف حيال هذه المسألة من أجل استقرار مصالحها في المنطقة، موجها انتقادات شديدة لأداء الإدارة الأميركية في الملف الإيراني، وألمح إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما، يفضل إبقاء القرار بشأن مهاجمة إيران بأيدي الرئيس الأميــركي المقبل.

وقال يعالون إن “الجميع يعلم أن إيران تراوغ، لكن المسؤولين الغربيين يفضلون إرجاء المواجهة إلى العام المقبل إذا أمكن، أو لمن سيخلفهم في المنصب لكن الأمور ستنفجر في نهاية المطاف”، كما انتقد تخفيف العقوبات عن إيران في أعقاب الاتفاق الأولي بينها وبين الدول العظمى، مؤكدا على أن طهران مستعدة لصنع سلاح نووي في أي وقت أرادت، على حد تعبيره.

ولم تنحصر انتقادات يعالون للولايات المتحدة حيال موقفها من البرنامج الإيراني النووي، وإنما تجاوز ذلك، حيث اعتبر أن واشنطن تظهر ضعفا في جميع المناطق في العالم.

وقال الوزير الإسرائيلي إن “المعسكر السني المعتدل في المنطقة توقع أن تدعمه الولايات المتحدة مثلما تدعم روسيا المحور الشيعي، وأنا أسمع أصواتا تعبّر عن خيبة أمل في المنطقة، وقد زرت سنغافورة وسمعت خيبة أمل حول تعاظم قوة الصينيين وضعف الأميركيين، وانظروا إلى ما يحدث في أوكرانيا، فالولايات المتحدة تبث ضعفا هناك”، مضيفا بالقول، “إذا انتظرت في البيت فإن الإرهاب سيصل إليك مرة أخرى”.

وللإشارة فإن يعالون عارض بشدة في السابق شنّ هجوم إسرائيلي منفرد ضد إيران، حيث اصطدم بوزير الدفاع السابق إيهود باراك الذي أيّد تلك الفكرة.

5