إسرائيل قد تشارك في ضرب الأسد

الجمعة 2013/08/30
استعدادات إسرائيلية مستمرة

حذر وزير الخارجية الإسرائيلي السابق والعضو بلجنة الخارجية والأمن بالكنيست «أفيغدور ليبرمان» من أن إسرائيل يتعين عليها الاستعداد لإمكانية المشاركة في ضرب سوريا.

وقال ليبرمان في حوار أدلى به لإذاعة الجيش الإسرائيلي «لا شك أن هذه العملية قد تجرنا إليها، ولكننا نتمنى ألا يحدث ذلك، لأننا ليس لدينا أية مصلحة في الدخول في تلك المعركة».

يذكر أن طاقما عسكريا واستخباريا إسرائيليا يتواجد حالياً في واشنطن، في إطار الاستعدادات للضربة التي من المتوقع أن تشنها قوى غربية على النظام السوري، إلى جانب بعض التقارير الغربية التي تؤكد أن إسرائيل ستزود الأميركيين بقائمة طويلة من الأهداف الإستراتيجية للنظام، بهدف تدمير الصواريخ ومنصات الإطلاق والأسلحة الكيميائية السورية.

وتسيطر المخاوف على الداخل الإسرائيلي من احتمالية قيام حزب الله بإطلاق صواريخ على المدن الإسرائيلية، في حالة مشاركة تل أبيب في العملية. بينما يرى البعض أن العملية تهدف بالأساس للقضاء على حزب الله نهائيا.

4