إسقاط الطائرة الماليزية يحلق بأسعار النفط العالمية

السبت 2014/07/19
أسعار النفط تتأثر بسقوط الطائرة الماليزية

لندن - ارتفعت أسعار العقود الآجلة لمزيج برنت الخام القياسي الأوروبي فوق 108 دولارات للبرميل لتواصل مكاسبها الكبيرة التي حققتها في يوم الخميس في ظل تصاعد المخاوف السياسية بفعل الأنباء عن

إسقاط طائرة ركاب ماليزية فوق شرق أوكرانيا. ولقيت الأسعار دعما أيضا من توقعات بزيادة الطلب الأوروبي على المنتجات المكررة من الولايات المتحدة.

وكانت أسعار النفط قد تلقت دعما من هبوط كبير لمخزونات النفط الأميركية وبيانات واعدة عن النمو الاقتصادي في الصين مما ينبئ بتحسن آفاق الطلب في أكبر بلدين مستهلكين للنفط في العالم.

وأسدل تحسن توقعات النمو في الصين، ثاني أكبر اقتصاد في العالم، الستار على أطول موجة خسائر للنفط منذ 2010، حيث تراجع خام برنت أكثر من 8 بالمئة منذ منتصف يونيو.

وقالت بي.في.أم للسمسرة إن “الأمل في انتعاش الإقبال على المخاطرة أصبح معلقا على الصين بعد أن أعلنت تسارع وتيرة النمو الاقتصادي".

في هذه الأثناء تحركت أسعار الذهب أمس في نطاق ضيق بفعل عمليات بيع لجني الأرباح بعدما قفزت 1.5 بالمئة يوم الخميس. ومن المرجح أن يحصل المعدن النفيس على دعم من موجة عزوف عن المخاطرة بعد إسقاط الطائرة الماليزية.

وينظر إلى الذهب كاستثمار بديل وقت الاضطراب السياسي، وقد زاد الحادث المخاطر بشدة في صراع بين كييف والمتمردين المؤيدين لروسيا وفاقم التوتر بين روسيا والغرب.

لكن الذهب لا يزال منخفضا بنحو اثنين بالمئة خلال الأسبوع بعد موجة صعود على مدى ستة أسابيع مع انحسار المخاوف بشأن اضطرابات مالية في بنك برتغالي، في حين يشعر المستثمرون بالقلق من توقعات زيادة أسعار الفائدة الأميركية في موعد أسرع من المتوقع.

11