إسلام أباد تناقش مع المسلحين خارطة طريق لوقف العنف

الخميس 2014/02/06
نواز شريف يكشف أن طالبان الآن مستعدة للتوصل لتسوية عن طريق التفاوض

إسلام أباد - قال مسؤول حكومي اليوم الخميس إن مفاوضين من الحكومة الباكستانية ومسلحي طالبان-باكستان التقوا لمناقشة خارطة طريق تهدف إلى وضع حد للعنف في البلاد.

وانطلقت الجولة الأولى من محادثات السلام بين ممثلي الحكومة الباكستانية ومتمردي حركة طالبان في مكان لم يكشف عنه في إسلام أباد.

ويعتقد رئيس الوزراء نواز شريف أن الحركة الآن مستعدة للتوصل لتسوية عن طريق التفاوض ووقف القتال.

وقال مسؤولون في الحكومة إنهم سيعرضون تقدم المحادثات على رئيس الوزراء.

وكان رئيس وزراء باكستان نواز شريف شكل الشهر الماضي لجنة تضم أربعة أعضاء لإجراء مفاوضات مع مسلحي جماعة "طالبان- باكستان" حول سبل التوصل إلى تسوية بعد حوالي عشر سنوات من العنف المسلح في البلاد.

وتم إلغاء المحادثات التي كانت مقررة بين الجانبين أول من أمس الثلاثاء بسبب الغموض الذي اكتنف تشكيل وفد ممثلي الجماعة المتشددة في المفاوضات.

1