إصابة المدافع البلجيكي عمقت أزمة برشلونة مع الفيفا

الأحد 2014/11/30
من المرجح أن يودع فيرمايلين الفريق إلى نهاية الموسم

برشلونة - كشفت تقارير واردة من الصحافة الكتالونية عن وجود أربعة أسماء في قائمة مصغرة للاعبين مرشحين للقدوم إلى برشلونة في سوق الانتقالات الشتوية بعد إصابة المدافع البلجيكي توماس فيرمايلين، والذي سيجري عملية جراحية مطلع الأسبوع المقبل، وعلى الأرجح سيودع ما تبقى من هذا الموسم.

وضع المدير الرياضي للنادي الكتالوني أندوني زوبيزاريتا، أربعة أسماء مرشحة لتعزيز خط دفاع الفريق، ويأتي في هذه القائمة كل من جواو ميراندا (أتلتيكو مدريد)، أيمريك لابورت (أتلتيكو بلباو)، هيكتور مورينو (إسبانيول) وأندرو فونتاس (سيلتا فيغو).

وأشارت صحيفة "سبورت" الصادرة أمس أنه في الوقت الذي علم فيه المدرب لويس إنريكي عن إجراء فيرمايلين لعملية جراحية، فقد أخبر زوبيزاريتا بضرورة تعزيز خط الدفاع، ومن ثمة فإن المدير الرياضي لبرشلونة وضع قائمة مصغرة لمدافعين، ولكن من هنا ظهرت بعض الاختلافات.

وحسب الصحيفة فإن نائب الرئيس خافيير فاوس والرئيس التنفيذي أنتوني روسيش حذرا من أنه لا توجد موارد اقتصادية لهذه الاحتياجات، فإدارة النادي الكتالوني كانت أكثر سخاء خلال الصيف الماضي بتعزيز صفوف الفريق بشكل كبير، ولكن في يومنا هذا الأمور أصبحت معقدة للدخول في الميركاتو.

وليست هذه العقبة الوحيدة التي تقف أمام المدير الرياضي زوبيزاريتا والمدرب لويس أنريكي، فقد أشارت رابطة أندية الدوري الأسباني بأن سقف الأجور في فريق برشلونة وصل للحد المسموح به، وإدماج لاعب آخر في هذه اللحظة صعب للغاية.

ولكن إدارة النادي ترى أن هذه المشكلة ستحل، حيث أن مارتن مونتويا قد يرحل في سوق الانتقالات الشتوية، ومع رحيل هذا الأخير، فإن برشلونة سيدفع طلبا إلى الفيفا من أجل إجراء صفقة ضرورية.

وسيغيب المدافع البلجيكي، الذي سيخضع لجراحة في الأربطة، عن صفوف الفريق لأربعة أشهر تقريبا، علما أنه لم يشارك منذ التعاقد معه في الميركاتو الماضي في أي من المواجهات الرسمية للبلوغرانا.

ولا يستطيع برشلونة التعاقد مع أيّ لاعبين في فترتي الانتقالات القادمتين بسبب القيود المفروضة عليه من الفيفا، بعد مخالفته بالتعاقد مع لاعبين قصّر في أكاديمية برشلونة للشباب.

وتسمح لوائح الاتحاد الأسباني بالتعاقد مع بديل للاعب المصاب، دون الانتظار لفترة الانتقالات، لكن الأمر نفسه لا ينطبق على الفيفا، مما سيدفع برشلونة للتقدم بطلب من أجل ذلك.

وفي قائمة المرشحين لخلافة فيرمايلين هناك لاعبان مرشحان بقوة للانضمام لبرشلونة، الاسم الأول هو أندرو فونتاس مدافع سيلتا فيغو والذي نشأ في الفريق الكتالوني.

وهذا المدافع الشاب قد يكون خيارا جيدا نظرا لسعره، والذي لن يتجاوز 3 ملايين يورو، بالإضافة إلى أن العلاقات بين سيلتا فيغو وبرشلونة ممتازة، حيث أن عدة لاعبين من الفريق الرديف للبارسا انتقلوا لفريق منطقة “جاليسيا” مؤخرا، مثل بلاناس أو سيرغي غوميز.

والخيار الثاني هو مدافع إسبانيول هيكتور مورينو، المكسيكي الذي تعافي من إصابة خطيرة مؤخرا، وهو مدافع صاحب مواصفات جيدة ويجيد اللعب بالقدم اليسرى، مكا أن العلاقات بين الناديين الكتالونيين تحسنت بشكل كبير في الأشهر الأخيرة، ومورينو سيحصل على الجنسية الأسبانية في يناير القادم، مما قد يكون في صالح برشلونة والذي ليس مسموحا له الآن بالتعاقد مع لاعبين من خارج الاتحاد الأوروبي، وتقدر قيمة المدافع الدولي المكسيكي بحوالي سبعة ملايين يورو.

من جانب آخر، فإن بقية المرشحين لخلافة المدافع البلجيكي ليسوا في متناول النادي الكتالوني ولأسباب عديدة، أبرزها أن أنديتهم لن تتركهم يرحلون بسهولة، بالإضافة إلى المتطلبات الاقتصادية والتي ستكون عقبة أمام برشلونة.

والحالة الأكثر حساسة هي لمدافع أتلتيكو بلباو أيمريك لابورت، المدافع الفرنسي الشاب (20 عاما) الذي أثار إعجاب إدارة البلوغرانا، ولكنهم إن أرادوا التعاقد معه وجب دفع قيمة فسخ عقده، والتي تقدر بحوالي 36 مليون يورو (قد تصل إلى حوالي 44 مليون يورو)، إذا تمت إضافة ضريبة القيمة المضافة.

والمدافع الآخر هو جواو ميراندا، البرازيلي والذي كان على أجندة برشلونة الصيف الماضي، ولكن أتلتيكو مدريد فعل المستحيل للإبقاء عليه، وقيمة هذا المدافع الدولي البرازيلي ستتراوح بين 20 و30 مليون يورو، ولكن سيكون من المعقد مغادرته في يناير القادم من الروخيبلانكوس.

وسيواصل زوبيزاريتا البحث عن حلول لتعزيز خط الدفاع بعد إصابة توماس فيرمايلين، ومن حيث المبدأ فمن المتوقع وصول مدافع في سوق الانتقالات الشتوية إلى برشلونة، خصوصا أن الفريق الكتالوني لن يواجه الثلاث مسابقات التي يشارك فيها فقط مع بيكي، ماثيو وبارترا كقلوب دفاع.

يذكر أن مدير الكرة بالنادي أندوني زوبيزاريتا يعاني من انتقادات لاذعة، بسبب سياسته غير الفعالة في سوق انتقالات اللاعبين منذ تعينيه في 2010.

23