إضافة بذور الكتان إلى الطعام تحد من اكتساب الوزن

الأحد 2015/08/23
حبوب الكتان تزخر بمنافع أكثر بالمقارنة بالزيت

القاهرة – تساعد إضافة بذور الكتان إلى الطعام على الحد من استهلاك المزيد من السعرات الحرارية المتسببة في اكتساب الكيلوغرامات الإضافية. ويحتوي الكتان على حمض اللينولينيك ألفا، وأوميغا3 والأحماض الدهنية ذات الأصل النباتي التي تزيد الشعور بالشبع وتحد من الرغبة في تناول الطعام.

وأوضح خبراء التغذية أن إضافة ملعقتين من بذور الكتان، بانتظام، إلى إحدى الوجبات يسرع عملية فقدان الوزن، لا سيما لمن يتبعون نظاما غذائيا خاصا. ويمكن إضافته إلى العصير أو مزجه بالسلطة.

ووجدت دراسة عام 2012 في جامعة هارفارد، أن المشاركين الذين تناولوا بذور الكتان فقدوا 37 بالمئة وزنا أكبر من المشاركين الذين لم يفعلوا ذلك.

ويذكر أن هذه النبتة تحتوي على نسبة منخفضة جدا من الكربوهيدرات وهي ثرية بالفيتامين بي والألياف. وتساعد أيضا على خلق طبقة واقية ضد سرطان الثدي.

وتنصح النساء المصابات بسرطان الثدي عموما أن يلتزمن بنظام غذائي يضم بذور الكتان، لأنها تؤثر، إيجابيا، على هرمون الأستروجين. وبالتالي فهي تعزز التبويض الطبيعي للنساء اللواتي يحاولن الحمل ويزيد من فرص الحمل. وتقلل من أعراض الطمث مثل عدم انتظام الدورة الشهرية دورات وخراجات الثدي وقلة الشهية الجنسية والصداع وصعوبات النوم واحتباس السوائل والقلق والتهيج وتقلب المزاج والورم الليفي الأورام.

وتساعد بذرة الكتان المطحونة على التخفيف من العوارض المصاحبة لفترة انقطاع الطمث.

إضافة ملعقتين من بذور الكتان، بانتظام، إلى إحدى الوجبات تسرع عملية فقدان الوزن

ويشار إلى أن ملعقة كبيرة من بذرة الكتان غير المطحونة تحوي 10 غرامات من الألياف، لذا يمكن تناول من ملعقة إلى ثلاث من هذه البذور للحصول على 30 غراما من الألياف، يوميا، مع العلم أن ملعقة كبيرة منها تحتوي 55 سعرة حرارية. وتجدر الإشارة إلى أن حبوب الكتان تزخر بمنافع أكثر بالمقارنة بالزيت.

وتؤكد بعض الدراسات أنها تخفّف من نسبة الكولسترول الضار بالجسم، وبالتالي تقي من أمراض القلب بصورة غير مباشرة.

وتحارب بذرة الكتان الإمساك، بسبب ثرائها بالألياف القابلة للذوبان. وتقي كذلك من الإصابة بمرض السكري وهشاشة العظام.

وجدير بالذكر أنه من الضروري طحن بذرة الكتان قبل تناولها للحصول على الفوائد المذكورة، علما أن عملية طحنها تساعد الجسم على امتصاصها بطريقة أفضل، مع الانتباه إلى استهلاكها فور طحنها وليس بعد فترة طويلة من العملية. ويستحسن دمج بذرة الكتان بالسوائل والخبز ووجبات الأطعمة. وينصح بإضافتها إلى كوب الحليب على الفطور، أو سكب زيتها في السلطة.

19