إطلاق دورة استعداد للموت الجميل في جامعة تايلاندية

الجمعة 2016/11/18
اهتمام طلابي كبير بالدورة

بانكوك – أطلقت جامعة في بانكوك دورة جديدة، حول كيفية الاستعداد للموت والتعامل معه، في الوقت الذي مازالت تعيش البلاد فيه حالة من الحداد على الملك المحبوب، بوميبول أدولياديج، الذي توفي الشهر الماضي.

وفتحت الدورة، التي تحمل اسم “الموت الجميل” بحسب ترجمتها حرفيا من التايلاندية، باب التسجيل للمرة الأولى في جامعة “تشولا لونجكورن” في بانكوك، الأربعاء، حيث حظيت باهتمام كبير من الطلاب وانتشرت على الإنترنت.

وقالت الأستاذة الجامعية، أيم-أوتشا واتانابورانون، وهي الموجهة الوحيدة للدورة التي سوف تبدأ في يناير المقبل، إن إطلاق الدورة في وقت تعيش فيه البلاد حالة من الحداد على الملك الراحل، كان محض صدفة.

وأضافت “ستكون هناك أنشطة دراسية مصممة للسماح للطلاب بالحزن لفقدان أحبائهم، ولجعلهم يعرفون أنه لا بأس من البكاء”.

وأوضحت أن “الهدف من الدورة هو مساعدة الطلاب على الاستعداد للموت، الذي هو أمر طبيعي جدا. وألّا يخافوا منه”، مضيفة أن هذا الاستعداد يجب أن يكون شاملا، عقليا وماليا على حدّ سواء.

وتابعت أن “الدورة سوف تعلّم الطلاب أيضا قيمة الحياة، حتى يتمكنوا من أن يعيشوا حياتهم على أكمل وجه، وألّا يضروا بالآخرين أو يقدموا على الانتحار”.

24