إعادة أوراق مرشد إخوان مصر إلى المفتي للحسم في مصيره

الجمعة 2014/08/08
أوراق مرشد الإخوان تحال من جديد إلى مفتي الديار المصرية

القاهرة- قررت محكمة مصرية، أمس الخميس، إعادة أوراق محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين و13 آخرين للمفتي بعد رفضه تأييد الحكم بإعدامهم في قضية تتعلق بأحداث عنف اندلعت عقب إعلان عزل الرئيس السابق محمد مرسي العام الماضي.

وكان من المنتظر أن تفصل، أمس، المحكمة في قرار إعدام المتهمين، لكن مصادر قضائية قالت إن القاضي شحاتة طالب المفتي بإعادة النظر في رفضه تأييد الحكم بإعدامهم وأرجأ النطق بالحكم إلى جلسة 30 أغسطس للسماح لهذا الأخير بإعادة النظر بشأن القضية.

وتعود القضية إلى يوم 22 يوليو تموز من العام الماضي عندما اندلعت احتجاجات عنيفة أمام مسجد الاستقامة بالجيزة على الضفة الغربية للنيل وأسفرت عن مقتل 10 أشخاص وإصابة نحو 20 آخرين.

ووجهت النيابة إلى المتهمين تهما عديدة من بينها القتل والشروع في القتل والتحريض على القتل وحيازة أسلحة.

وقررت محكمة جنايات الجيزة في 19 يونيو إحالة أوراق بديع وبقية المتهمين إلى المفتي تمهيدا لإصدار حكم بإعدامهم ومن بينهم قيادات بارزة في جماعة الإخوان.

4