إعادة هيكلة كبرى المصارف الأميركية

الاثنين 2015/03/02
أجهزة تحل محل الموظفين في بعض الخدمات المصرفية

واشنطن - تخطط المصارف الأميركية الكبرى للقيام بعمليات إعادة هيكلة تشمل قرارات خفض لعدد العاملين فيها وتقليص حجم العلاوات والتخلي عن أنشطة مضاربات، وذلك لمسايرة عملية تنظيم متزايدة اعتبارا من 2017.

وتتضمن خطط إعادة الهيكلة تخفيف النفقات وخفض العلاوات الممنوحة للوسطاء ورجال المصارف وتقليص النفقات الإدارية واستخدام الأجهزة لتحل محل الموظفين في مجموعة عمليات مصرفية.

وأبدى بنك جي بي مورغان تشيز أكبر المصارف الأميركية من حيث الأصول، رغبته في توفير قرابة 5 مليار دولار بحلول 2017، عبر إقفال 300 فرع له.

من جهته، يعمل مصرف غولدمان ساكس على خفض مساهماته في صناديق استثمار وشركات رساميل استثمارية، فيما أعلن مصرف مورغان ستانلي بدء تقليص وجوده في حقل الوساطة في المواد الأولية والسندات ومعدلات الفوائد والعملات، وقد طرح للبيع قسم الوساطة في مجال النفط.

وشدد كبار المسؤولين الأميركيين عن السياسات المالية تدابير وإجراءات الانضباط والرقابة لتفادي تكرار الأزمة المالية في 2008، حيث اضطرت دول كبرى لإعادة رسملة مصارفها.

10