إعصار هارفي يزيد عمليات الغش والاحتيال

الأحد 2017/09/03
محترفو الغش والاحتيال يستغلون ضحايا الإعصار

واشنطن - تزايدت مع انحسار بعض المياه عقب الرياح والأمطار المدمّرة لإعصار هارفي الذي ضرب ولاية تكساس الأميركية، التقارير عن محترفي الغش والاحتيال الذين يستغلون الضحايا.

وقالت جينيفر سبيلر، المتحدثة باسم المدعي العام في ولاية تكساس كين باكستون، إن سلطات تكساس تلقت 1992 شكوى تتعلق بالتلاعب بالأسعار والاحتيال إلى جانب 636 شكوى بشأن طلب محطات الوقود أسعارا أعلى من الزبائن، موضحة أن الرفع الحاد لأسعار سلع أساسية مثل المسكن والبنزين غير قانوني، إذا ما تم إعلان حالة الكوارث.

واتهم فندق بيست ويسترن بابتزاز ما لا يقل عن أربعين عميلا وفقا لمحطة تلفزيون تكساس “ككسان” التي ذكرت أن الغرف التي عادة ما تتراوح أسعارها بين 120 و149 دولارا لليلة تم رفعها فجأة إلى 289 دولارا. وقالت المحطة التلفزيونية إنه عُرض على العملاء استرداد هذه المبالغ.

وشرّدت العاصفة أكثر من مليون شخص وأدت إلى إغلاق حوالي ربع قدرة التكرير في الولايات المتحدة الأميركية.

وأعلنت الحكومة أنها شكلت قوة مهمتها مكافحة الغش والاحتيال، وتشمل هذه المجموعة المدعي العام لتكساس ولجنة التجارة الاتحادية ولجنة الأوراق المالية والبورصات وغيرها.

24