إعلان استقلال إقليم كاتالونيا عن أسبانيا

الجمعة 2017/10/27
في طريق الاستقلال الكامل

برشلونة - اعتمد برلمان كاتالونيا الجمعة قرارا يعلن أن الإقليم أصبح "دولة مستقلة تأخذ شكل جمهورية" قبل أداء النشيد الانفصالي، في غياب المعارضة.

ويطلب القرار في حيثياته من حكومة كاتالونيا التفاوض حول الاعتراف بها في الخارج فيما لم تعلن أي دولة دعمها للانفصاليين.

ودعا رئيس وزراء إسبانيا ماريانو راخوي الجمعة للهدوء في تغريدة على تويتر نشرت بعد دقائق من إعلان برلمان إقليم كاتالونيا الاستقلال في تصويت مثير للجدل من المرجح إعلان عدم مشروعيته.

وكتب راخوي "أدعو كل الإسبان للهدوء. حكم القانون سيعيد الشرعية في قطالونيا".

وقالت رئيسة برلمان إقليم كاتالونيا إن البرلمان المؤلف من 135 عضوا وافق على إعلان الاستقلال بتأييد 70 صوتا مقابل اعتراض عشرة وامتناع اثنين عن التصويت.

واحتفل عشرات الالاف من أنصار الانفصال في برشلونة تجمعوا خارج الحديقة المجاورة لمقر برلمان كاتالونيا، باعلان استقلال الاقليم بعد ظهر الجمعة.

وعلا تصفيق هؤلاء وهتفوا "استقلال" باللغة الكاتالونية بعد قرار البرلمان ثم ادوا بحماسة نشيد كاتالونيا رافعين قبضاتهم.

وكان راخوي قد طلب من مجلس الشيوخ الأسباني الموافقة على اللجوء إلى المادة 155 من دستور 1978، التي لم تستخدم أبدا، وتسمح للحكومة بتسلم إدارة "إقليم يتمتع بالحكم الذاتي في حال لم يحترم الموجبات التي يفرضها عليه الدستور أو قوانين أخرى".

وتشغل الأحزاب الانفصالية من اليسار المتطرف إلى اليمين الوسطي، غالبية المقاعد (72 مقعدا من أصل 135) في برلمان كاتالونيا منذ سبتمبر 2015.

1