إعلان جديد عن مقتل البغدادي الشبح

الأربعاء 2017/07/12
المرصد: البغدادي كان في ريف دير الزور في الآونة الأخيرة

دمشق - أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان الثلاثاء مقتل زعيم تنظيم داعش أبوبكر البغدادي، غداة إعلان الحكومة العراقية تحقيق “النصر” في الموصل على التنظيم المتطرف.

وأفاد المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، أن لديه معلومات موثوقة من قيادات في التنظيم تؤكد مقتل البغدادي، فيما رفض البنتاغون تأكيد هذا الخبر.

وسبق وأن رجحت روسيا وإيران قبل فترة مقتل البغدادي في سورياوعلى مر السنوات الماضية سيق خبر مقتل البغدادي عدة مرات، إلا أنها لم تكن سوى شائعات، عدت في سياق الحرب النفسية.

وفي حال تأكد خبر المرصد، فسيشكل مقتل زعيم داعش ضربة جديدة موجعة للتنظيم بعد خسارته الموصل التي أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين أن قوات بلاده استعادتها من الجهاديين بعد حملة مضنية استمرت عدة أشهر.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن “إن قيادات من الصف الأول في تنظيم الدولة الإسلامية موجودة في دير الزور أكدت وفاة البغدادي” مضيفا “علمنا اليوم (الثلاثاء) ولكن لا نعرف متى أو كيف فارق الحياة”.

ولا تزال مناطق واسعة من محافظة دير الزور خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية رغم خسارته أراضي في مناطق أخرى من البلاد والعراق المجاور.

وأوضح عبدالرحمن أن زعيم التنظيم المتواري عن الأنظار منذ ثمانية أشهر، كان موجودا في الشهور الأخيرة الماضية في ريف دير الزور الشرقي دون أن يتضح إن كان قتل هناك أو في مكان آخر.

وأعلن التحالف الدولي أنه ليس بإمكانه بعد التأكد من صحة إعلان المرصد. وقال المتحدث باسمه، الكولونيل الأميركي راين ديلون، “لا يمكننا تأكيد مقتله ولكن نأمل أن يكون صحيحا”.

وأضاف “ننصح بشدة تنظيم الدولة الإسلامية بإيجاد وريث قوي، فقد يحتاجونه”.

وكان الجيش الروسي قد رجح في منتصف يونيو مقتل زعيم داعش بغارة شنتها طائراته على اجتماع لقياديي التنظيم بالقرب من الرقة في شمال سوريا.

2